أزمة الطاقة

انقطاع التيار الكهربائي في جميع أنحاء الإكوادور

بسبب فشل في خط لنقل الكهرباء

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

قالت الحكومة إن فشلا في خط لنقل الطاقة يوم الأربعاء، أدى إلى انقطاع التيار الكهربائي بشكل غير متوقع في جميع أنحاء الإكوادور، بعد أيام من إعلان انقطاع التيار الكهربائي في البلاد بسبب مشاكل الإنتاج.

قال وزير الطاقة الإكوادوري روبرتو لوك في رسالة نُشرت على موقع إكس، تويتر سابقًا، إن العطل تم الإبلاغ عنه من قبل مشغل الكهرباء الوطني في البلاد وتسبب في "انقطاع متتالي"، مما ترك البلاد بدون خدمة طاقة.

وأضاف أنه يتم العمل على حل المشكلة وإصلاح خطوط الكهرباء المعطلة في أسرع وقت ممكن وفق وكالة "أسوشيتدبرس".

في بعض قطاعات البلاد، استمر الانقطاع لمدة 20 دقيقة، لكن وسائل الإعلام ومستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي أفادوا بأن المشكلة استمرت في معظم المدن.

قالت إميليا سيفالوس، نادلة في مطعم شمال العاصمة كيتو، إن انقطاع التيار الكهربائي كان مفاجئا.

وتابعت ”كنا نظن أن الأمر يقتصر على هذا القطاع فقط، ولكن عندما غادرنا أدركنا أنه في حين أن بعض المتاجر كانت متصلة بمولدات، فإن الأغلبية لم يكن لديها كهرباء. وإشارات المرور لم تكن تعمل أيضاً”.

قالت بلدية كيتو على موقع إكس إنه تم حشد ضباط المرور لتنسيق تدفق حركة المرور. وذكرت شركة كيتو مترو، الشركة التي تدير نظام مترو الأنفاق في المدينة، إن الخدمة توقفت نتيجة انقطاع التيار الكهربائي.

ومنذ العام الماضي، واجهت الإكوادور أزمة في توليد الكهرباء أدت إلى تقنينها في جميع أنحاء البلاد. في إبريل / نيسان، بدأت حكومة الرئيس دانييل نوبوا تقنين توزيع الكهرباء في المدن الرئيسية في البلاد، بعد أن أدى الجفاف المرتبط بظاهرة النينيو المناخية إلى استنفاد الخزانات ومحدودية إنتاج محطات الطاقة الكهرومائية التي تنتج حوالي 75% من الطاقة في البلاد.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.