.
.
.
.

السحب من المخزونات الاستراتيجية تعويضه مُكلف

فيصل الفايق

نشر في: آخر تحديث:

الطلب الأمريكي السحب من المخزونات الاستراتيجية لاكبر مستهلكي النفط يُعزّز محدودية الخيارات خارج منظومة “أوبك”، حيث أنه من الواضح ان الأدوات التي تحدث عنها الرئيس الأمريكي “جو بايدن” للرد على عدم استجابة منتجي “أوبك+” لمطالبه بزيادة الإنتاج، لم تكن الأدوات الأمريكية متاحة بعد أن طلب من كبار مستهلكي النفط في آسيا السحب من مخزوناتهم الاستراتيجية “SPR”.

الطلب من أكبر مستوردي النفط السحب من SPR المُفترض انه يُربك الاسواق ولكن من الواضح ان تأثيره بمعنويات هبوطية طفيفة جاء مؤقتاً عوضته نسبة الامتثال العالية لمنتجي “أوبك+” في شهر أكتوبر عند %116.

الدول الصناعية المستهلكة للنفط تحتفظ باحتياطيات النفط الاستراتيجية SPR في المقام الأول للاستخدام في حالات الطوارئ فقط، لذلك التنسيق مع اكبر مستهلكي النفط للسحب من احتياطيات SPR قد يكون قُصر نظر ولن يؤثر حتى على المدى القصير، بل بالعكس تكلفة تعويض المسحوبات ستكون باهظة الثمن لتلك الاقتصادات الرئيسية في منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية OECD والتي هبطت مخزوناتها إلى 206 مليون برميل تحت متوسط الخمس سنوات الأخيرة و 374 مليون برميل تحت نفس مستوياتها العام الماضي.

تم شراء معظم مخزونات SPR لدول OECD على مدى عقود واغلبها في حقبة أسعار نفط منخفضة مثل ماحدث أثناء الجائحة العام الماضي، مما قد لا يتكرر. لذلك ستكون مستويات أسعار النفط الحالية عند حاجز ال 80 دولار تأثير كبير على تلك الاقتصادات خاصة بعد أن استفاد معظمها بشكل كبير من أسعار النفط المنخفضة خلال COVID-19 خاصة الصين والهند.

* الصين تُنتج حوالي 4 ملايين برميل في اليوم من النفط وتستورد 10 ملايين برميل في اليوم، على الرغم من أن الصين لا تُعلن رسمياً عن حجم مخزوناتها الاستراتيجية إلا أنها تُقدر بنحو مليار برميل (بما في ذلك المخزونات الاستراتيجية والتجارية)، ما يكفي لحوالي 100 يوم من الواردات بمتوسط ​​10 مليون برميل في اليوم.

* اليابان تُنتج فقط 130 ألف برميل يوميا من النفط وتستورد 3 برميل يوميا. تبلغ مخزوناتها SPR حوالي 315 مليون برميل، وهو ما يكفي لنحو 90 يوم كحد أدنى لمتطلبات التخزين الإلزامية لوارداتها. كما أنه لم يتم استخدام احتياطياتها من SPR أثناء كارثة تسونامي عام 2011، حيث لم تواجه اليابان نقصاً في إمدادات النفط أو مشتقاته، ولكن النقص في الطاقة الكهربائية بسبب إغلاق محطات الطاقة النووية.

* الهند تُنتج فقط 600 ألف برميل يوميا وتستورد 4.5 مليون برميل يوميا، بينما يبلغ احتياطياتها SPR نحو 400 مليون برميل، وهو ما يكفي لحوالي 100 يوم من الواردات تقريبا.

* في الجهة المقابلة، تمتلك الولايات المتحدة أكثر من 600 مليون برميل من النفط في مخزونات SPR، وهو ما يكفي للاستهلاك لمدة 30 يوم فقط، بينما تنتج أكثر من 10 ملايين برميل يوميا. لذلك فإن الطلب من الاقتصادات الكبرى المستهلكة الرئيسية لاستخدام احتياطيات SPR سيكون له تداعيات اقتصادية على تلك الدول وقد يؤثر على أمن الطاقة لديها في حالات الطوارئ او الكوارث.

* نقلاً عن صحيفة "مال".

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط.