محمد الحمزة
محمد الحمزة
نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
5 دقائق للقراءة

التشجير هو المفتاح لتخفيف الأضرار الناجمة عن تغير المناخ والحفاظ على البيئة الصحية، ولا يمكن للبشرية أن تستمر في العيش على هذا الكوكب بدون إجراءات ملموسة وفعالة لتخفيف درجة الحرارة والتكيف مع تغير المناخ، والتشجير هو جزء أساسي من هذه الإجراءات وهو أحد الحلول البيئية الأساسية..

تخفيف درجة حرارة كوكب الأرض يعد تحدّياً بيئيًا يواجه العالم بأسره، وتعتبر الانبعاثات الكربونية من النشاطات البشرية هي السبب الرئيس وراء هذا التحدي، بحثًا عن أفضل وسيلة لتخفيف درجة حرارة الأرض، تم اقتراح عدة طرق وإجراءات من قبل العلماء والمختصين في مجال التغير المناخي، في دراسة علمية نشرت في مجلة "Nature Climate Change" في عام 2020، تم تحليل عدة طرق لتخفيف درجة حرارة الأرض وتقليل الانبعاثات الكربونية؛ وقد أظهرت الدراسة أن الحد من الانبعاثات الكربونية بواسطة الطاقات المتجددة وتحسين كفاءة استهلاك الطاقة هي أفضل الطرق لتخفيف درجة حرارة الأرض.

ومن الجدير بالذكر أن الأشجار والنباتات تلعب دورًا مهمًا في تخفيف درجة حرارة الأرض، حيث تساعد في امتصاص ثاني أكسيد الكربون وإصدار الأوكسجين، لذلك يجب علينا العمل على زيادة الغطاء النباتي وتعزيز العمليات التي تهدف إلى تحسين وإدارة الغابات وزراعة الأشجار، ويجب أن يتم اتخاذ جميع الإجراءات الممكنة للحد من تغير المناخ، بما في ذلك زيادة الغطاء النباتي وتحسين إدارة الغابات والتربة والمياه والأنظمة البيئية الأخرى.

الهيئة الملكية لمدينة الرياض دشَّنت مشروع "الرياض الخضراء"، وهو أحد أكبر مشاريع التشجير في العالم، الذي تسعى الهيئة من خلاله إلى تحقيق أهداف رؤية السعودية 2030، وبرنامج التحول الوطني في الاستدامة البيئية، وخفض درجات الحرارة، وزيادة نسبة المساحات الخضراء من 1.5 % حاليًا إلى 9 % من إجمالي مساحة مدينة الرياض، إضافة إلى رفع نصيب الفرد في المدينة من المساحات الخضراء من 1.7 متر مربع حاليًا إلى 28 مترًا مربعًا، وتقليل استهلاك الطاقة، وخفض نسبة ثاني أكسيد الكربون من 6 - 3 %؛ ما يُسهم في تحسين جودة الهواء، والحد من آثار التلوث.

وحرصت إدارة المشروع على اختيار 72 نوعًا من الأشجار التي تتناسب مع البيئة المحلية؛ لتقاوم المناخ القاسي لمدينة الرياض، ومن أبرزها: السدر البلدي، والطلح النيلي، والغاف الخليجي، التي تمتاز بسرعة نموها، وكِبَر حجمها، وكثافة أوراقها.. موفِّرة بذلك مساحات كبيرة من الظل، واعتمدت هيئة المياه المعالَجة كمصدر رئيس لسد احتياجات المشروع من الري؛ ويعد مشروع الرياض الخضراء أحد مشاريع الرياض الأربعة الكبرى التي أطلقها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز - حفظه الله -، بمبادرة من صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز، ولي العهد رئيس مجلس الوزراء رئيس مجلس إدارة الهيئة الملكية لمدينة الرياض - حفظه الله -.

حيث أطلق ولي العهد في 2021 النسخة الأولى للمنتدى السنوي لمبادرة "السعودية الخضراء" والذي يهدف لإطلاق مبادرات في مجال الطاقة من شأنها تخفيض الانبعاثات الكربونية بمقدار 278 مليون طن سنوياً بحلول عام 2030، ويمثل ذلك تخفيضاً طوعياً بأكثر من ضعف مستهدفات المملكة المعلنة فيما يخص تخفيض الانبعاثات، وأكد بدء المرحلة الأولى من مبادرات التشجير بزراعة أكثر من 450 مليون شجرة، وإعادة تأهيل 8 ملايين هكتار من الأراضي المتدهورة، وتخصيص أراضي محمية جديدة، ليصبح إجمالي المناطق المحمية في المملكة أكثر من 20 % من إجمالي مساحتها، وشدد على عزمه على تحويل مدينة الرياض إلى واحدة من أكثر المدن العالمية استدامة.

بالإضافة إلى الطرق والتقنيات السابقة، هناك بعض الإجراءات الإضافية التي يمكن اتخاذها لتخفيف درجة حرارة الأرض وتحسين الوضع البيئي على المدى الطويل، كالحد من استخدام المواد البترولية، وتحسين النقل العام وتشجيع استخدامه، وتقليل الاعتماد على السيارات الخاصة والنقل الجوي، والحد من الإهدار والتبذير، وتشجيع الإنتاج المستدام والاستهلاك المسؤول، ويجب تعزيز التوعية والتعليم حول التحديات البيئية وأهمية الحفاظ على البيئة، وتشجيع المجتمعات والأفراد على اتخاذ إجراءات فعالة لتحسين الوضع البيئي.

التشجير هو المفتاح لتخفيف الأضرار الناجمة عن تغير المناخ والحفاظ على البيئة الصحية، ولا يمكن للبشرية أن تستمر في العيش على هذا الكوكب بدون إجراءات ملموسة وفعالة لتخفيف درجة الحرارة والتكيف مع تغير المناخ، والتشجير هو جزء أساسي من هذه الإجراءات، وهو أحد الحلول البيئية الأساسية لتخفيف درجة الحرارة وتحسين الوضع البيئي، ويجب على الحكومات والمجتمعات الدولية تحمل مسؤولية مشتركة لتنفيذ هذا الحل.. يقول جيمس هانسن، عالم المناخ الأميركي: التشجير هو عملية بسيطة وفعالة لتخفيف درجة الحرارة وحماية البيئة، ويمكن للأفراد والمجتمعات الصغيرة التي تعمل معًا تحقيق أهداف كبيرة في هذا المجال، ويقول راجيندر باتري، عالم الأرصاد الجوية الهندي: التشجير هو إجراء بسيط وفعال يمكن التحكم فيه بسهولة، ويمكن أن يساعد على تخفيف درجة الحرارة بشكل كبير وتحسين الوضع البيئي.

* نقلا عن صحيفة الرياض *

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط.
انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.

  • وضع القراءة
    100% حجم الخط