.
.
.
.

بريطانيا تنوي فرض ضريبة على مستثمري العقار الأجانب

يمتلكون 70% من العقارات الحديثة في وسط العاصمة لندن

نشر في: آخر تحديث:

ذكرت وسائل إعلام محلية أن بريطانيا تدرس فرض ضريبة أرباح رأسمالية على المستثمرين الأجانب في العقارات، وذلك بعد ساعات من إعلان بيانات أظهرت ارتفاع أسعار المنازل بأسرع وتيرة خلال ما يزيد عن 3 سنوات.

وتشير تقديرات لشركة السمسرة العقارية نايت فرانك إلى أن المشترين الأجانب يستحوذون على 70% من مبيعات العقارات حديثة البناء في المناطق الرئيسية بوسط لندن.

وقد تساهم مثل تلك الخطوة في تهدئة المخاوف من فقاعة إسكان لاسيما في لندن حيث ساهم الطلب من الأثرياء الروس ومستثمرين من الشرق الأوسط وآخرين في دفع أسعار المنازل للصعود أكثر من عشرة في المئة في عام.

ويشعر بعض البريطانيين بأنهم فقدوا سوق الإسكان رغم ترحيب ملاك المنازل بشكل عام بارتفاع الأسعار.

ويعد المستثمرون الأجانب مشترين كبارا للعقارات في لندن على مدى السنوات القليلة الماضية، حيث يجذبهم وضع بريطانيا كملاذ آمن وفرصة ارتفاع قيمة رؤوس الأموال فضلا عن عائدات الإيجارات الجذابة.