.
.
.
.

"نخيل" تنتهي من أعمال "بالم رزيدنس" منتصف 2014

تتراوح أسعار البيع في المشروع ما بين 6 و8 ملايين درهم

نشر في: آخر تحديث:

أكدت شركة "نخيل" العقارية أنها بصدد الانتهاء من أعمال مشروعها في (بالم رزيدنس) منتصف العام الجاري 2014 وتسليمة للملاك والمستثمرين.

وقال رئيس مجلس إدارة شركة نخيل العقارية علي راشد لوتاه، إن المشروع يمضي قدماً في عمليات البناء والتشييد وفق المخطط الزمني المحدد إصراراً من الشركة على تسليمه في شهر يونيو المقبل، وفقا لصحيفة "البيان".

كانت نخيل العقارية تعاقدت مع شركة "دبي سيفيل انجنيرنغ" لتنفيذ عقد المقاولات الرئيس لأعمال البنية التحتية وأعمال بناء مشروعها الجديد بالم رزيدنس الذي يقع في النخلة جميرا بقيمة 194 مليون درهم.

وتولت شركة دار الهندسة أعمال التصميم والاستشارات في حين رست على شركة هالكرو العالمية أعمال تخطيط وتنمية المناطق الشاطئية لمنازل المشروع. ولم تتأخر الشركة حينها في البدء مباشرة بتنفيذ الأعمال الشاطئية وإنجازها تمهيداً للبدء بعمليات البناء للفلل.

وقال رئيس مجلس إدارة نخيل علي لوتاه إن ثقة الشركة عندما أطلقت المشروع تجلت في سعيها لتجسيد صورة من صورة تعافيها تزامناً مع تعافي وانتعاش السوق العقاري والطلب الذي لمسناه على بالم رزيدنس وغيره من مشاريع نخيل حفزنا على تسريع عملية دراسة احتياجات المستثمرين وسكان المشاريع القائمة ولذلك لم تتأخر نخيل في إطلاق هذا المشروع وغيره وترسية عقود الاستشارات الهندسية فضلاً عن عقود التشييد.

لافتاً إلى أن قيام المستثمرين في المشروع بسداد 40% نقداً من قيمة مشترياتهم التي بلغت حينها 223 مليون درهم دليل ثقة كبير بنخيل وبمشاريعها.

مشيراً إلى أن نخيل تجاوبت مع كل تلك المؤشرات الإيجابية لاسيما لجهة عودتها القوية إلى السوق العقاري بعد تعافيها من التحديات التي واجهتها سابقاً لتقوم بتمويل مشروع بالم رزيدنس ذاتياً بقيمة 194 مليون درهم من دون الحاجة إلى تمويلات بنكية.

شدد لوتاه بأن "من يتابع حركة أسعار البيع يجد أنها زادت بنسبة 30% في عقارات النخلة جميرا، لافتاً إلى أن نخيل لديها ثقة مطلقة بتنامي الطلب على العقارات وازدهاره مؤخراً لجهة العقارات الفاخرة ما جعل الشركة تطلق بالم رزيدنس ذي الـ 104 فلل شاطئية تتمتع بإطلالة البحرية على جذع النخلة، وتبلغ المساحة الإجمالية للمشروع نحو 500 الف قدم مربع، وتشكل الكتل العمرانية نسبة 27٪ منها.

ويضم مشروع بالم رزيدنس 104 منازل شاطئية مطلة على البحر على جذع النخلة جميرا وتمتاز بتصميمها المعماري الفريد والمعاصر. وتراوحت أسعار البيع حينها مابين 6 و8 ملايين درهم.

لفت علي لوتاه إلى أن الشركة سلمت منذ البدء بعملية إعادة الهيكلة في 2011 نحو 7600 وحدة في عدة مشاريع بينها 3150 وحدة العام الماضي 2013، وشملت خارطة المشاريع التي استكملت الشركة تسليم الوحدات فيها للملاك كلا من النخلة جميرا والفرجان وانترناشيونال ستي وجميرا فلج وجميرا بارك وجميرا هايتس.