.
.
.
.

قوانين جديدة تكبح جماح نمو العقارات في بريطانيا

نشر في: آخر تحديث:

أظهر مسح نشر اليوم الجمعة أن أسعار المساكن في بريطانيا زادت في يوليو بأبطأ معدل لها في أكثر من عام، في أحدث علامة على أن انتعاش سوق الإسكان ربما يبدأ في التباطؤ.

وقالت شركة هوم تراك للبيانات العقارية إن أسعار المساكن ارتفعت بنسبة 0.1 بالمئة هذا الشهر، وهو أبطأ معدل نمو منذ فبراير 2013، متراجعة من زيادة بلغت0.3 بالمئة في يونيو. وشهد سوق المساكن في بريطانيا انتعاشا سريعا هذا العام مع صعود الأسعار بأكثر من 11 بالمئة.

لكن هوم تراك قالت إن احتمال رفع أسعار الفائدة واستحداث قواعد أكثر صرامة للإقراض العقاري قد يبطئ هذا الانتعاش.

وقال ريتشارد دونيل، مدير الأبحاث في هوم تراك "المؤشرات الرئيسية في المسح تشير إلى تباطؤ في معدل النمو للشهرين الماضيين، فيما يرجع جزئيا إلى تحذيرات من بنك انجلترا وآخرين من فقاعة محتملة لأسعار المساكن".

ويتوقع خبراء اقتصاديون أن بنك إنجلترا المركزي سيرفع أسعار الفائدة في الربع الأول من 2015، لكنهم يرون أيضا فرصة لأن يحدث هذا في الربع الأخير من العام الحالي.