.
.
.
.

6 % نمو متوقع للقطاع السكني بأبوظبي خلال 2015

نشر في: آخر تحديث:

يسجل القطاع العقاري في إمارة أبوظبي، أداءً جيداً خلال العام الحالي، مستكملاً مسيرة النمو التي قطعها خلال العام 2014، ومن المتوقع أن يشهد القطاع السكني بالإمارة نمواً بمعدلات تتراوح بين 5 و6% بنهاية العام الحالي، بحسب ستيفن فوربس، مدير عام شركة الإمارات للاستثمار العقاري "إيبكو"، وعضو مجموعة الفهيم، وفقاً لما نقلته صحيفة "الاتحاد".

وقال فوربس إن إلغاء نسبة الزيادة السنوية للإيجارات والتي كانت محددة بـ 5%، منذ شهر نوفمبر 2013، سمح بإجراء بعض التعديلات على إيجارات الوحدات السكنية القديمة التي تأثرت بشكل خاص، واستفاد منها المستأجرون على مدى عدد من السنوات، مؤكداً أن إلغاء هذه النسبة منذ 18 شهراً منح بعض الملاك فرصة لإعادة "مواءمة" الإيجازات مع الأسعار السائدة بالسوق في الوقت الراهن.

وأشاد مدير عام شركة الإمارات للاستثمار العقاري، بصدور القانون الجديد لتنظيم القطاع العقاري في الإمارة من شأنه حماية حقوق جميع الأطراف ويشجع على جذب الاستثمارات إلى عقارات أبوظبي، مؤكداً أن القانون جاء مواكباً لمسيرة البناء والتطوير التي تشهدها دولة الإمارات بشكل عام وإمارة أبوظبي على وجه الخصوص، عبر توفير الأطر التشريعية المناسبة التي تحمي حقوق المستثمرين وجميع الأطراف ذات العلاقة وتدعم النمو الاقتصادي المحلي وتشجع على الاستثمار وتسهم في تحقيق التنمية المستدامة.

وقال إن القانون الجديد ولوائحه التنفيذية هدفت إلى الارتقاء بمنظومة التشريعات العقارية بالإمارة من خلال تنظيم القطاع العقاري وتطوير وتحديث إجراءات العمل والخدمات المتعلقة بالأراضي والعقارات بشكل شامل وبصورة متكاملة مع القوانين والتشريعات الحالية من أجل خلق بيئة استثمارية جاذبة تضمن حفظ حقوق جميع الأطراف بشفافية تامة.

وتوقع فوربس، أن يشهد سوق التأجير العقاري في إمارة أبوظبي، الإعلان عن تطبيق حد أقصى للزيادات الإيجارية، لافتاً إلى أنه لا يوجد حتى الآن أي إعلان رسمي من الجهات التنظيمية المعنية بالسوق عن الحد الأقصى للزيادات الإيجارية.

وتوقع فوربس، أن تواصل أسعار الإيجارات السكنية في إمارة أبوظبي ارتفاعها خلال العام الحالي وبمستويات مستقرة، وذلك نتيجة النقص الواضح في المعروض من الوحدات السكنية المتاحة بأسعار معقولة، لاسيما من الوحدات المخصصة لسكن الأسر والعائلات.

يذكر أن تقريرا صدر مؤخراً عن شركة «إم بي إم» العقارية، ذراع إدارة العقارات التابعة لمصرف أبوظبي الإسلامي، رصد ارتفاع أسعار الإيجارات السكنية في أبوظبي، بمعدل 4% خلال الأشهر الثلاثة الأولى من عام 2015، متوقعاً أن تواصل ارتفاعها خلال العام الجاري نتيجة انخفاض حجم المعروض من الوحدات الجديدة المتاحة في سوق العقارات بأبوظبي.