.
.
.
.

تراجع الصفقات العقارية في السعودية بـ14 % هذا العام

نشر في: آخر تحديث:

شهدت الكثير من مناطق المملكة حالة من الركود والانخفاض في أسعار العقار بنسب متفاوتة، وقد أظهرت البيانات الصادرة عن وزارة العدل، أن قيمة الصفقات العقارية التي تمت منذ بداية عام 1436 هجرية حتى نهاية شهر شعبان بلغت قيمتها 278 مليار ريال، بانخفاض قدره 14 في المائة مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي.

ووصف عدد من خبراء الاقتصاد هذا الانخفاض بعوامل عدة منها وفرة المعروض وقلة الطلب (الركود) ودخول شهر رمضان إضافة إلى الإجازة المدرسية، موضحين أن العرض والطلب هما من يحددان سعر السوق العقاري، بحسب صحيفة المدينة.

وأكد المطور العقاري إبراهيم السبيعي انخفاض أسعار العقار ببعض مناطق شمال وجنوب جدة ومنطقة عسفان وذهبان منذ بداية الإجازة المدرسية ودخول شهر رمضان، واشار إلى أن الانخفاض لم يؤثر على بعض المناطق والأحياء بجدة كطريق الملك والكورنيش وطريق الأمير سلطان. فيما تصل الانخفاضات إلى نسب أكبر في الأحياء خارج الكثافة السكانية.

وقال رئيس لجنة التثمين العقاري بغرفة جدة عبدالله الأحمري إن القطاع يمر بمرحلة حاسمة والعرض والطلب هما من يحددان الأسعار، وقد شهدت بعض مناطق المملكة انخفاضات متفاوتة، منذ بداية السنة الهجرية الحالية ولوحظ هذا الانخفاض خلال الشهرين السابقين ويتواصل الانخفاض بشكل تدريجي خلال الـ 3 أشهر المقبلة.

وبين الأحمري أن أسباب انخفاض اسعار العقار بالمنطقة تعود الى وفرة المعروض، وقلة الطلب في الفترة الحالية، إضافة إلى دخول موسم رمضان وبداية الإجازة المدرسية، وأضاف الأحمري أن بعض المناطق لم تتأثربالانخفاض وذلك لعدة عوامل كونها بالمنطقة المركزية أو مناطق إدارية أو تجارية.