.
.
.
.

الاتحاد العقارية تطلق "زوايا" في "موتور سيتي" بدبي

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت مجموعة "الاتحاد العقارية"، عن إطلاق مشروع "زوايا" العصري متعدد الاستعمالات في منطقة "موتور سيتي" بدبي، والبدء بأعمال الحفر.

وبالإعلان عن هذا المشروع، تطلق "الاتحاد العقارية" فعلياً المرحلة الأولى من المخطط الرئيسي التطويري الجديد لمنطقة "موتور سيتي" الذي كانت الشركة قد كشفت عنه مؤخراً، والذي من المتوقع أن تبلغ كلفته الإجمالية أكثر من 8 مليارات درهم. وستتولى الشركة الصينية العامة للهندسة الإنشائية (CSCEC) أعمال الحفر بموجب الاتفاقية التي وقعتها الشركتان لإنجاز المخطط الرئيسي الجديد.

وتم تصميم "زوايا" كمجتمع عصري متكامل، مستوحى من مفهوم الأحياء السكنية التقليدية، وضمن نمط معماري حديث يعيد ابتكار هذا المفهوم ليلبي احتياجات ومتطلبات الحياة العصرية بمختلف جوانبها. حيث يمثل "زوايا" تصوراً عصرياً للبلدات والمدن الصغيرة التي تتمحور حول ساحة مركزية تحتضن الحياة الاجتماعية للسكان، وتقام فيها الأسواق والمهرجانات، وتشهد مناسباتهم وأفراحهم واحتفالاتهم، وتمثل القلب النابض الذي يعج بالحياة للمجتمع بأكمله.

وقال أحمد يوسف خوري، الرئيس التنفيذي لمجموعة "الاتحاد العقارية": "كانت "الاتحاد العقارية" من أولى شركات التطوير العقاري التي أولت مفهوم المجتمعات السكنية المتكاملة في دبي اهتماماً كبيراً وعملت على تجسيده في مشاريعها، ويعتبر مجمع "موتور سيتي" المثال الأبرز على ذلك. ويمثل مشروع "زوايا" بعداً جديداً لمفهوم المجتمعات السكنية العصرية والمتكاملة، ويعزّز من أُلفة التجاور بين سكّان المجمّع، وذلك بفضل تصميمه الفريد الذي يتيح مساحة من التواصل والتعايش بتناغم وانسجام".

وتابع خوري قائلاً: "نتطلع لإطلاق المزيد من المشاريع السكنية والتجارية والفندقية والترفيهية ضمن المخطط الرئيسي لمشروع "موتور سيتي" ونتوقّع أن تشكّل المشاريع الجديدة علامة فارقة في سوق العقارات إذ ستعيد تعريف الكثير من المفاهيم كما يعيد "زوايا" تعريف مفهوم المجتمعات السكنية."

ويتألف المشروع من مجمع متعدد الاستعمالات يمتد على ما يقارب من 148 ألف قدم مربعة، بإجمالي مساحة طابقية تقارب 400 ألف قدم مربعة، منها نحو 55 ألف قدم مربعة مخصصة لمتاجر التجزئة. وهو يضم أكثر من 400 وحدة سكنية تتنوع بين استوديو، واستوديو ديلوكس، وشقق من غرفة نوم واحدة، وغرفتي نوم. كما يحوي المشروع العديد من متاجر التجزئة والمرافق الترفيهية، وخيارات واسعة من المطاعم والمقاهي، إلى جانب المساحات الخضراء والمفتوحة، وبرك السباحة، ومركز للياقة البدنية، وملعب سكواش وآخر لكرة السلة، وذلك لتوفير نمط حياة اجتماعي عصري يحسن من مستوى حياة السكان، ويضيف قيمة كبيرة إلى كامل مشروع "موتور سيتي" عبر طرح مفاهيم جديدة في تصميم وتطوير المجتمعات العمرانية المتكاملة.