.
.
.
.

"داماك" تطور واجهة لميناء قابوس السياحي بملياري دولار

نشر في: آخر تحديث:

أطلقت #داماك_العالمية، الشريك الاستراتيجي للشركة العُمانية للتنمية السياحية #عمران في مشروع تطوير الواجهة البحرية لميناء السلطان قابوس السياحي في مطرح، الأعمال التمهيدية في المشروع الذي تصل قيمة الاستثمارات فيه إلى ملياري دولار.

وسيتم العمل على تحويل الميناء التاريخي العريق إلى واحدة من أرقى الوجهات السياحية البحرية المتكاملة في المنطقة، وسيتضمن عدداً من الفنادق والمطاعم والوحدات السكنية إلى جانب مجموعة من المرافق التجارية والترفيهية المتنوعة، وذلك في إطار الاستراتيجية السياحية للسلطنة 2040، بحسب صحيفة الخليج" الإماراتية.

وقال الدكتور علي بن مسعود السنيدي، نائب رئيس المجلس الأعلى للتخطيط، ووزير التجارة والصناعة، ورئيس مجلس إدارة (عمران)، إن مشروع تطوير ميناء السلطان قابوس يهدف إلى تحويل مركز التجارة التاريخي لمحافظة مسقط، إلى مركز اقتصادي وسياحي مزدهر، يخدم تطلعات الحكومة الرشيدة في تنويع مصادر الدخل. وتهدف المرحلة الأولى من المشروع إلى وضع البنية الأساسية لهذا التحول وتعزيز القدرة الاستيعابية للطرق المحيطة، إلى جانب وضع الإطار العام لمشاركة المؤسسات الصغيرة والمتوسطة والمجتمع المحلي في المشروع.

وقال حسين سجواني، رئيس مجلس إدارة "داماك العالمية": عملت داماك منذ انطلاقها على إعادة تعريف التطوير العمراني في الشرق الأوسط، واليوم نخطو خطوة جديدة على هذا الطريق عبر تطوير وجهة بحرية عالمية رائدة هنا في مسقط. لقد عملنا عن كثب خلال الفترة الماضية مع كافة الشركاء للانتهاء من الدراسات المعمارية والفنية للمشروع، واليوم نخطو نحو الأمام بالإعلان عن انطلاق الأعمال الإنشائية على الأرض تمهيداً لتحويل الميناء الحالي إلى وجهة سياحية بارزة على مستوى المنطقة.

وفي إطار إتاحة الفرصة أمام الجميع للتعرف إلى المشروع بشكل أكبر، بدأت أعمال الإنشاءات للمركز التعريفي الذي سيعمل على إثراء تجربة الزوار وإطلاعهم على التاريخ الغني للمنطقة بتقنيات الواقع الافتراضي التي ستتيح لهم استكشاف الماضي الغني والمستقبل المشرق للولاية، والذي سيضم أيضاً المخطط العام للمشروع الذي سيتضمن العديد من المرافق السياحية والسكنية والتجارية والترفيهية. ويتوقع الانتهاء من إنشاء هذا المركز منتصف العام القادم 2019.