.
.
.
.

إلى أين تتجه أسعار العقارات بالإمارات في زمن كورونا؟

نشر في: آخر تحديث:

أظهرت نتائج مسح أجرته Peninsula Real Estate، للأبحاث العقارية التي تتخذ من دبي مقرا لها، أن نحو 28% من مالكي العقارات يتوقعون تراجعا في الأسعار ما بين 5-10%، خلال الأشهر الستة المقبلة على وقع جائحة كورونا التي تضرب السوق العقارية بالبلاد.

فيما توقع 28% من المشاركين في المسح أن تستقر الأسعار دون تغيير خلال الستة أشهر المقبلة، فيما توقع 6% فقط أن ترتفع الأسعار، بحسب ما كشفت عنه نتائج المسح التي اطلعت عليها العربية.نت.

ووفقا لنتائج المسح الذي أعدته شركة الأبحاث العقارية، فإن غالبية المستأجرين في الإمارات يشعرون أن المقابل الذي يدفعوه في منازلهم عادل بالوقت الحالي مع نسبة بلغت نحو 74% من المستطلعة آراؤهم، فيما يعتقد نحو 50% من مالكي المنازل أن أسعار منازلهم تراجعت بنحو 10% خلال 12 شهرا الماضية.

ويعتقد نحو 39% من المشاركين أن تظل أسعار منازلهم دون تغيير خلال الستة أشهر المقبلة، في وقت قال به نحو 78% من المشاركين إنهم لا يفكرون في بيع منازلهم حتي نهاية العام الجاري على أقل تقدير.

وفي ذات السياق، أظهرت قراءة مؤشر معنويات القطاع العقاري التابع للشركة ارتفاعا بالربع الأول من العام الجاري إلى 47 من قراءة سابقة بلغت 44، ولكن الشركة أشارت في تقريرها إلى أن تحسن قرادة المؤشر لا يأخذ في الاعتبار تبعات فيروس كورونا المستجد التي ينتظر أن تلقي بظلالها على القطاع العقاري بالبلاد على نحو أكبر خلال الفترة المقبلة.

وحذرت وكالة S&P في تقرير حديث لها من تبعات فيروس كورونا على السوق العقاري بالإمارات مع توقعات بتراجع الأسعار في دبي على وجه التحديد إلى مستويات 2010 مع ارتفاع معدلات فقد الوظائف بالقطاعات الحيوية على غرار السياحة والتجزئة.

فيما أشارت بيانات من شركة الخدمات العقارية Asteco إلى أن الأسعار الحالية ترتفع بنسبة تتراوح ما بين 5-10% عن المستويات المتدنية التي بلغتها إبان الأزمة المالية العالمية بالعام 2009.

وأجرت Peninsula Real Estate مسحا لبعض أسواق المنطقة في السعودية والبحرين ومصر.

وفي السعودية يعتقد نحو 48% من المشاركين في المسح أن أسعار المنازل ستبقى كما هي أو سترتفع على نحو طفيف خلال الأشهر القليلة المقبلة، فيما تبلغ تلك النسبة في البحرين نحو 58% وفي مصر 91%.