.
.
.
.

رئيس إعمار للعربية: رغم التفاؤل لا أزال متحفظا للفترة المقبلة

شدد على أنه لا بد من الحد من طلب الشركات المساعدة من الحكومة

نشر في: آخر تحديث:

أكد رئيس مجلس إدارة شركة إعمار محمد العبار، في مقابلة مع "العربية"، أن الشركات العقارية قد أعطت تسهيلات للعملاء بجانب دعم البنوك، غير أن التسهيلات اختلفت بين المطورين منذ جائحة كورونا.

وقال: "نحن اليوم في بداية الأمل لتجاوز فيروس كورونا، وهناك بوادر إيجابية على صعيد العملاء وعودة الطلب، غير أن ذلك يتوقف على ثقة العميل بالملاءة المالية للمطور العقاري، وعلى قدرة هذا المطور في إكمال المشروع".

بالمقلب الآخر، شدد العبار على أنه "لا بد من الحد من طلب الشركات المساعدة من الحكومة"، قائلا: "على الشركات ترتيب أوضاعها للتعايش مع الظروف الحالية".

لم يخفِ العبار قلقه من تداعيات فيروس كورونا، قائلا: "رغم التفاؤل لا أزال متحفظا بخصوص الفترة المقبلة، نحتاج ما يقارب الـ12 شهرا لإعادة ترتيب الأوضاع لما كانت عليه".

إلى ذلك، لفت إلى أن القرار الذي اتخذته حكومة دبي في إيقاف المشاريع الجديدة، يعد قرارا "حكيما" للحد من المعروض بعدما انخفضت أسعار العقار بشكل كبير.

وعلى صعيد قطاع الضيافة، وصف العبار الواقع "بالظروف الصعبة"، حيث إن 3 فنادق فقط من أصل 17 فندقا تابعة لإعمار لا تزال مفتوحة، مع وجود أكثر من 10 آلاف موظف يعمل في قطاع الضيافة، مؤكدا أن المطار هو رئة الاقتصاد والقطاع السياحي لإمارة دبي.

تأتي تصريحات العبار في وقت تشير بعض الشركات العقارية في دبي إلى ارتفاع مبيعاتها بنسب كبيرة في الأشهر الماضية، في ظل الإجراءات الحكومية والتسهيلات التي توفرها البنوك، خلافا للانطباع السائد خلال أزمة كورونا.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة