.
.
.
.

قفزة 20% بمبيعات المنازل الأميركية خلال يونيو

نشر في: آخر تحديث:

زادت مبيعات المنازل الأميركية بأعلى وتيرة على الإطلاق في يونيو حزيران، مدعومة بانخفاض تاريخي لمعدلات الفوائد على القروض العقارية، لكن توقعات سوق الإسكان تكتنفها الضبابية بفعل نقص المعروض والبطالة المرتفعة في ظل جائحة كوفيد-19.

وقالت الرابطة الوطنية للعقاريين اليوم الأربعاء إن مبيعات المنازل القائمة قفزت 20.7% إلى وتيرة معدلة في ضوء العوامل الموسمية بلغت 4.72 مليون وحدة الشهر الماضي. وهذه أكبر زيادة منذ 1968 عندما بدأت الرابطة الإحصاء.

ولم يطرأ تعديل على بيانات مايو أيار التي أشارت لوتيرة تبلغ 3.91 مليون وحدة، وهو أدنى مستوى منذ أكتوبر تشرين الأول 2010.

تنهي الزيادة المسجلة في يونيو حزيران سلسلة تراجع لثلاثة أشهر متتالية، غير أن عمليات إعادة بيع المنازل ظلت دون مستواها قبل الجائحة.

وكان اقتصاديون استطلعت رويترز آراءهم توقعوا أن تنتعش المبيعات بنسبة 24.5% إلى معدل يبلغ 4.78 مليون وحدة في يونيو حزيران.

وانخفضت مبيعات المنازل القائمة، التي تشكل حوالي 85% من مبيعات المنازل الأميركية، بنسبة 11.3% على أساس سنوي في يونيو حزيران.