.
.
.
.
عقارات لندن

أدنى مستوى للاستثمارات الحكومية بعقارات لندن في 8 سنوات

نشر في: آخر تحديث:

سجلت صناديق الاستثمار المملوكة للدولة أقل استثمارات في العقارات في ثماني سنوات في 2020، مع انحسار شهيتها للبنايات الإدارية والفنادق بصفة خاصة، بسبب أزمة فيروس كورونا وخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

وعلى النقيض فإن البنية التحتية اجتذبت استثمارات بقيمة 53.2 مليار دولار من صناديق الثروة السيادية وصناديق معاشات التقاعد في2020، بانخفاض طفيف عن العام السابق عليه، حسبما أظهرت بيانات من شركة الاستشارات (غلوبال إس دبليو في).

ومن المبلغ الإجمالي، بلغت الاستثمارات العقارية 30.7 مليار دولار في 2020 وذهب أكثر من ثلثها إلى الإمدادات اللوجستية، مثل مستودعات التخزين.



وتسببت إجراءات التباعد الاجتماعي التي فرضتها حكومات في أجزاء مختلفة من العالم ردا على الجائحة في بنايات إدارية خاوية وفنادق نصف شاغرة ومشاكل لمتاجر التجزئة.

ودفعت أيضا الصناديق السيادية لإعادة تقييم شريحة ظلت لفترة طويلة دعامة أساسية لاستراتيجياتها.

وأظهرت البيانات أن البنايات الإدارية شكلت 5.3 مليار دولار من استثماراتها في 2020، أو حوالي نصف المستوى المسجل في 2019، في حين اجتذبت الفنادق 1.5 مليار دولار انخفاضا من أربعة مليارات دولار في 2019.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة