.
.
.
.
برنامج سكني

وزير الإسكان السعودي: 390 ألف أسرة استفادت في 2020

قال إنه تم تحديث البناء في 60 مشروعاً

نشر في: آخر تحديث:

أعلن وزير الإسكان السعودي، ماجد بن عبدالله الحقيل، تجاوز برنامج سكني مستهدفاته للعام الماضي 2020 بخدمة 390,819 أسرة من مختلف الحلول والخيارات السكنية التي يوفّرها البرنامج، محققاً بذلك زيادة عن المستهدف بنحو 30% بالرغم من الظروف الاستثنائية التي شهدها قطاع الإسكان خلال 2020 بسبب جائحة فيروس كورونا.

وأوضح وزير الإسكان أن 138,317 أسرة سكنت منازلها على مستوى مناطق المملكة كافة خلال 2020، ليصل إجمالي الأسر التي خدمها البرنامج منذ إطلاقه في 2017 إلى 1.1مليون أسرة سعودية.

وقال في بيان صحافي: "رغم الظروف الاستثنائية التي شهدها قطاع الإسكان خلال 2020 إلا أننا تمكّنا من تحقيق منجزات عدة سطرت قصة نجاح غير مسبوقة، كان من ثمارها خدمة أكثر من 390 ألف أسرة من أهالينا ضمن خيارات برنامج سكني بينها 138 ألف أسرة سكنت منازلها على مستوى مناطق المملكة كافة"، معرباً عن فخره بما تحقق من نتائج تجاوزت المستهدفات ضمن شراكة وطنية مثمّرة بين القطاع العام والخاص من مطوّرين ومموّلين، مقدماً شكره لجميع شركاء النجاح وللعاملين في منظومة الإسكان على جهودهم وتعاونهم.

قدم برنامج "سكني" منذ انطلاقه في 2017 عدداً من الحلول التمويلية المدعومة لنحو 424 ألف أسرة تم دعم قروضها بنسبة تصل إلى 100% لشراء الوحدات السكنية الجاهزة والوحدات تحت الإنشاء ضمن مشاريع الشراكة مع القطاع الخاص وكذلك البناء الذاتي، إضافة إلى تسهيل حجوزات أكثر من 122 ألف أسرة للاستفادة من خيار الوحدات السكنية تحت الإنشاء لمستفيدي "سكني" ضمن مشاريع البرنامج التي ينفذها عدد من المطورين العقاريين المؤهلين، إضافة إلى خدمة أكثر من 18 ألف أسرة استفادت من برنامج "الإسكان التنموي" بتوفير مساكن ملائمة لها بنظام الانتفاع بالتعاون مع الجمعيات الخيرية وبمشاركة أمارات المناطق، وإصدار عقود للأراضي السكنية ضمن مخططات "سكني" بما يتجاوز 122 ألف أرض عبر موقع وتطبيق "سكني"، إضافة إلى إصدار شهادات ضريبة التصرفات العقارية لنحو 407,479 أسرة.

وشهد شهر ديسمبر الماضي استفادة نحو 34,011 أسرة من مختلف الحلول والخيارات السكنية وفق رغباتهم واختيارهم من الخيارات السكنية التي يقدمها برنامج "سكني" إلكترونياً تسهيلاً لتملّكهم للمسكن الأول، منها 15,586 أسرة سكنت منازلها، يأتي ذلك ضمن التسهيلات التي قدمها البرنامج ضمن حلوله وخياراته الإلكترونية لزيادة نسبة التملك وفقاً لمستهدفات برنامج الإسكان - أحد برامج رؤية المملكة 2030 -.

وسجّلت المشاريع السكنية تحت الإنشاء بالشراكة مع المطوّرين العقاريين نمواً خلال العام الماضي 2020 لتصل إلى 93 مشروعاً توفّر أكثر من 141 ألف وحدة سكنية متنوعة ما بين الفلل والشقق والتاون هاوس وبمتوسط أسعار يصل إلى 600 ألف ريال، ضمن بيئة سكنية متكاملة المرافق والخدمات وتراعي معايير جودة الحياة، وأتاحت الوزارة إمكانية التعرّف على تفاصيلها وحجزها عبر موقع وتطبيق "سكني"، وكذلك مركز سكني الشامل في الرياض وجدة والخبر، في حين ارتفع عدد مخططات الأراضي السكنية المطروحة لتصل إلى 217 مخططاً توفّر ما يزيد عن 178 ألف أرض.

بدوره أكد المتحدث الرسمي لوزارة الإسكان سيف بن سالم السويلم استمرار البرنامج في تقديم خيارات متنوعة للمستفيدين من الأسر السعودية من خلال إجراءات سهلة وخيارات وخدمات متنوعة بحسب احتياجاتهم ورغباتهم، لافتاً النظر إلى أن الشراكة الفاعلة مع القطاع الخاص من مطورين وممولين أثمرت عن نتائج عدة انعكس أثرها على القطاع ونسب التملّك وزيادة المعروض في السوق من الوحدات الجاهزة وتحت الإنشاء.