.
.
.
.
عقارات دبي

هذه المناطق الأعلى طلباً للشقق والفلل في دبي خلال يناير

مع تفضيل السكن في فلل بدلاً من الشقق

نشر في: آخر تحديث:

تصدر مرسى دبي المناطق الأعلى طلباً للشقق السكنية في إمارة دبي، بداية العام الجاري، بينما تصدرت منطقة ند الشبا المناطق الأعلى طلباً للفلل السكنية، مع تغير توجهات المستثمرين لا سيما العائلات خلال جائحة كورونا وتفضيل السكن في فلل بدلاً من الشقق التي شكلت تجربة مليئة بالتحديات خلال تقييد الإغلاق.

وخلال شهر يناير 2021، بلغ نصيب منطقة مرسى دبي 270 صفقة بيع شقة سكنية بقيمة 505 ملايين درهم، تلتها منطقة الخليج التجاري بـ 181 صفقة بيع شقة سكنية بـ 238 مليون درهم ثم بالمرتبة الثالثة جاءت منطقة نخلة جميرا بـ 60 صفقة بيع شقة سكنية بـ 169 مليون درهم فمنطقة برج خليفة بـ 72 صفقة بيع شقة سكنية بـ 151 مليون درهم.

وعلى صعيد صدارة مناطق الفلل السكنية الأعلى طلباً فقد حصدت منطقة ند الشبا الأولى 47 صفقة بيع فيلا سكنية بـ 217 مليون درهم تلتها منطقة نخلة جميرا بـ 12 صفقة بيع فيلا سكنية بـ 169 مليون درهم ثم منطقة الثنيه الرابعة بـ 44 صفقة بيع فيلا سكنية بـ 123 مليون درهم تلتها منطقة الثنيه الخامسة بـ 30 صفقة بيع فيلا سكنية بـ 119 مليون درهم ثم بالمرتبة الخامسة منطقة حدائق الشيخ محمد بن راشد بـ 31 صفقة بيع فيلا سكنية بـ 116 مليون درهم، نقلاً عن صحيفة "البيان" الإماراتية، اليوم الأحد.

وقال رئيس مجلس إدارة "داماك" العقارية حسين سجواني، إن سوق العقارات في دبي واجه العديد من التحديات بسبب جائحة "كورونا"، إلا أن الإمارة نجحت في احتواء تأثيراته عبر حزم الدعم الحكومية، مما يشير إلى أن السوق ينتعش، متوقعاً أن يستغرق الأمر نحو 24 شهراً للعودة إلى ذروة الأداء.

وأضاف أن القطاع يواجه تحديات غير مسبوقة دفعت بأغلب اللاعبين والشركات فيه إلى تجديد منظومة عملهم، فأصبح بعضهم أكثر إبداعاً في نهج التعاطي مع العملاء عبر توظيف التكنولوجيا بطرق جديدة في ظل مساع جادة لتحقيق كفاءة ومرونة أعلى في أعمالها.

وأشار إلى تغيرات في توجهات السوق والمتعاملين فيه، قائلاً: "إذا نظرنا بشكل عام إلى التوجهات في سوق العقارات العالمية، نجد أن الناس يبحثون عن أمر محدد عندما يتطلعون إلى شراء أو استئجار عقار، هو القدرة على تحمل التكاليف أو القيمة مقابل دخولهم من الأموال، ونرى في هذه النقطة تحديداً أنه مع تراجع الاقتصاد العالمي، نجد أن العملاء مجبرون على تقليص مصاريفهم، مما يجعل توفير خيارات إسكان بأسعار معقولة ضرورة وأولوية رئيسية لشركات العقارات والمطورين، وما نلمسه من واقع الخبرة الميدانية أن الناس نتيجة لظروف الحجر المنزلي والعزل الذاتي أثناء الوباء، تبدلت متطلباتهم وباتوا بحاجة إلى مساحات أكبر".

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة