.
.
.
.
عقارات السعودية

السوق العقارية السعودية تستعيد نصف نشاطها عند 5.2 مليار ريال

استعاد النشاط الأسبوعي نحو نصف ما فقده من زخم السيولة

نشر في: آخر تحديث:

استعاد النشاط الأسبوعي للسوق العقارية السعودية نحو نصف ما فقده خلال الأسبوع الأسبق من زخم السيولة، ليسجل ارتفاعا أسبوعيا جيدا وصلت نسبته إلى 17.1%، مقارنة بنسبة انخفاضه خلال الأسبوع الأسبق بنسبة 29.1%.

واستقر إجمالي قيمة صفقات السوق مع نهاية الأسبوع الماضي عند مستوى 5.2 مليار ريال.

وقد أسهم تنفيذ صفقة بيع أرض تجارية في مدينة الرياض - حي القادسية بإجمالي قيمة 218.7 مليون ريال، بتاريخ 8 أبريل، الأسبوع الماضي، على مساحة إجمالية فاقت 1.9 مليون متر مربع "متوسط 114 ريالا للمتر المربع"، في ارتفاع كل من القطاع التجاري والسوق، بحسب صحيفة "الاقتصادية".

سجلت قيمة صفقات القطاع التجاري ارتفاعا أسبوعيا بنسبة قياسية بلغت 63.9%، مقارنة بانخفاضها خلال الأسبوع الأسبق بنسبة 12.6%، لتستقر قيمة صفقات القطاع مع نهاية الأسبوع الماضي عند مستوى 1.6 مليار ريال "30.6% من إجمالي قيمة الصفقات الأسبوعية للسوق العقارية".

كما سجلت قيمة صفقات القطاع السكني ارتفاعا أسبوعيا بنسبة 3.4%، مقارنة بانخفاضها القياسي خلال الأسبوع الأسبق بنسبة 36.3%، لتستقر مع نهاية الأسبوع الماضي عند مستوى 3.1 مليار ريال "60.2% من إجمالي قيمة الصفقات الأسبوعية للسوق العقارية".

وارتفع أيضا إجمالي قيمة صفقات القطاعين الزراعي والصناعي بنسبة 7.3%، مقارنة بارتفاعه خلال الأسبوع الأسبق بنسبة 11.1%، ليستقر مستواه بنهاية الأسبوع الماضي عند 471 مليون ريال "9.0% من إجمالي قيمة الصفقات الأسبوعية للسوق العقارية".

وعلى مستوى المؤشرات الأخرى للأداء الأسبوعي للسوق العقارية المحلية، فقد سجل عدد الصفقات العقارية انخفاضا بنسبة 3.6%، ليستقر عدد الصفقات بنهاية الأسبوع عند مستوى 7.6 ألف صفقة عقارية، وتركز الانخفاض على مستوى القطاعات الرئيسة للسوق على القطاع السكني، الذي سجل عدد صفقاته انخفاضا بنسبة 5.5%، بينما سجل عدد صفقات القطاع التجاري ارتفاعا بنسبة 1.2%، وارتفع عدد صفقات القطاعين الزراعي والصناعي بنسبة 10.5%.

أما على مستوى عدد العقارات المبيعة، فقد سجل انخفاضا بنسبة 4.4%، ليستقر مع نهاية الأسبوع عند مستوى 7.8 ألف عقار مبيع، وتركز الانخفاض على مستوى القطاعات الرئيسة للسوق على القطاع السكني، الذي سجل عدد العقارات المبيعة فيه انخفاضا بنسبة 6.5%، بينما ارتفع عدد العقارات المبيعة للقطاع التجاري بنسبة 2.4%، وارتفع أيضا عدد العقارات المبيعة للقطاعين الزراعي والصناعي بنسبة 8.9%.

وبالنسبة إلى إجمالي مساحة الصفقات العقارية المنفذة خلال الأسبوع الماضي، فقد سجل انخفاضا أسبوعيا بلغت نسبته 4.5%، ليستقر الإجمالي عند مستوى 93.2 مليون متر مربع، في الوقت ذاته الذي سجلت فيه مساحات صفقات القطاع التجاري ارتفاعا بنسبة 11.9%، كما ارتفعت مساحة الصفقات المنفذة للقطاع السكني بنسبة 5.5%، بينما سجلت مساحة صفقات القطاعين الزراعي والصناعي انخفاضا بنسبة 5.6%.