.
.
.
.
عقارات

أسعار المنازل تقفز إلى مستويات قياسية في أميركا وأوروبا

نشر في: آخر تحديث:

سجلت أسعار المنازل أرقامًا قياسية في الولايات المتحدة وأجزاء من أوروبا، حيث تساعد الحوافز المالية والنقدية الضخمة أسواق العقارات السكنية على الاستمرار في تجاهل تأثير جائحة فيروس كورونا.

وقالت الرابطة الوطنية للوسطاء العقاريين أمس الثلاثاء، إن متوسط ​​سعر المنازل القائمة في الولايات المتحدة ارتفع بمستوى قياسي بلغ 23.6% على أساس سنوي ليصل إلى 350300 دولار الشهر الماضي مع تسجيل زيادات في كل مناطق البلاد.

كما استمرت سوق الإسكان في أوروبا في الصعود على الرغم من أزمة Covid-19. وقال مكتب الإحصاء الهولندي إن أسعار المنازل القائمة في هولندا ارتفعت بنسبة 12.9% في مايو مقارنة بالعام السابق، وهو أسرع معدل نمو منذ عام 2001، وفق ما نشرته "فاينانشال تايمز".

وارتفعت أسعار المنازل في بريطانيا بين منتصف مايو وأوائل يونيو بنسبة 0.8% مقارنة بالشهر السابق، وهو أكبر ارتفاع في هذا الوقت من العام منذ عام 2015، حيث لا يزال هناك نقص في المساكن المتاحة، بحسب ما ذكره موقع Rightmove.

رأى بعض الاقتصاديين أن الانخفاض في أحجام المبيعات قد يكون علامة على أن سوق الإسكان في الولايات المتحدة قد بلغت ذروتها، بعد أن وصل النشاط العام الماضي إلى أعلى مستوى له منذ عام 2006.

وقال إيان شيبردسون، كبير الاقتصاديين في بانثيون للاقتصاد الكلي: "إن التراجع في المبيعات والارتفاع في المخزون يعني أن الضغط التصاعدي الشديد على الأسعار سيبدأ في التلاشي قريبًا".