اقتصاد الخليج

الصفقات العقارية بالخليج ترتفع إلى 65 مليار دولار بالنصف الأول

في طريقها لتجاوز قيمة تعاملات العام 2019

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
دقيقتان للقراءة

ذكر تقرير لشركة كامكو إنفست، أن قيمة الصفقات العقارية في دول مجلس التعاون الخليجي بالنصف الأول من العام 2021، ارتفعت إلى 64.9 مليار دولار، أي أقل بنحو 26% و32% من الأرقام الكلية لعامي 2020 (90.5 مليار دولار) و2019 (96.5 مليار دولار) على التوالي، وفقاً لتحليل كامكو إنفست للتقديرات الرسمية.

وأضافت كامكو إنفست، في تقرير لها، اليوم الاثنين، أنه على الرغم من أنه على أساس سنوي تمثل تقديرات النصف الأول من العام 2021 بالفعل نمواً قوياً، إلا أنه من المتوقع أن تصل معدلات النمو على أساس سنوي إلى مستويات أكثر ارتفاعاً، حيث لم يكن من الممكن إجراء تحليل مقارن دقيق نظراً لعدم إعلان بعض الأسواق عن معدلات الربع الثاني من العام 2021 وصفقات يونيو 2021 بعد.

وأوضحت أن السعودية ساهمت بأكثر من نسبة 44% من إجمالي قيمة الصفقات، بينما أضافت الإمارات نسبة 26% إلى معاملات المنطقة في النصف الأول من العام 2021.

ووصل عدد الصفقات في النصف الأول من عام 2021 إلى 321,936 مقابل 568,586 لعام 2020 بأكمله.

وبحسب كامكو، فإنه يعزى ارتفاع أنشطة سوق العقار على أساس سنوي في النصف الأول من العام 2021 إلى حد كبير إلى فرص شراء العقارات ذات الأسعار المنخفضة، حيث وصلت أسعار العقارات إلى أدنى مستوياتها في عدة سنوات على خلفية جائحة كوفيد-19 في بداية العام 2020.

وأوضحت أنه بالنسبة لبعض الأسواق مثل دبي والسعودية تجاوزت الصفقات العقارية في النصف الأول من العام 2021 تلك التي تم تحقيقها في النصف الأول من العام 2020 والنصف الأول من العام 2019، كما وصل متوسط قيمة الصفقات إلى أعلى مستوياته في النصف الأول من العام 2021 لكلا السوقين مقارنة بالنصف الأول من العام 2019، مما يشير إلى تحسن معنويات الإقبال على الاستثمار في العقارات ذات الأسعار الجذابة.

وتابعت: "وفي دبي، لوحظ قيام المطورين بتشديد عمليات إطلاق المشاريع، وتزايد شكوك المشترين، إذ تراجعت حصة مساهمة الصفقات العقارية في النصف الأول من العام 2021 على صعيدي الحجم (36.4%) والقيمة (24.4%) مقابل 56.4% و38.2% في المتوسط، على التوالي، في النصف الأول من العام 2020.

تفاصيل المعاملات العقارية في دول مجلس التعاون الخليجي (مليار دولار)
تفاصيل المعاملات العقارية في دول مجلس التعاون الخليجي (مليار دولار)

وذكرت كامكو إنفست، أن أسعار العقارات السكنية ومعنويات المشترين في أسواق دول مجلس التعاون الخليجي الرئيسية وصلت إلى أدنى مستوياتها جراء تداعيات جائحة كوفيد-19 ونتيجة لتراجع الأسعار إلى مستويات متدنية في العام 2020 قبل أن تعاود صعودها مرة اخرى. وواصلت الأسعار ومعنويات المستثمرين زخمها في النصف الأول من العام 2021، وما يزال نشاط الصفقات العقارية قوياً.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.