.
.
.
.
عقارات السعودية

"الوطنية للإسكان" تدشن مشروع "الأصالة" بمدينة الرياض

نشر في: آخر تحديث:

دشنت الشركة الوطنية للإسكان (NHC) في السعودية، ممثلة بالرئيس التنفيذي للشركة المهندس محمد بن صالح البطي، مشروع الأصالة بجنوب غربي مدينة الرياض، حيث يُعد المشروع الثاني للبناء الذاتي بعد "المشرقية" في مدينة الرياض.

ويأتي المشروع على مساحة تقارب 4 ملايين متر مربع، ويوفر أكثر من 3500 وحدة سكنية بمساحات تتراوح بين 360 و560 مترا مربعا، وبخمسة تصاميم هندسية مختلفة ذات جودة عالية وأسعار تتناسب مع قدرات المستفيدين لبناء أراضيهم بالشراكة مع القطاع الخاص.

قال الرئيس التنفيذي للشركة إن "المشروع يتميز بأنه يتيح للمستفيد اختيار المساحة والتصميم والمقاول ضمن بنية تحتية متكاملة من شبكات للمياه والصرف الصحي وشبكة تصريف مياه السيول والأمطار ومسطحات خضراء واسعة وطرق وأرصفة ومخططات لتنسيق المواقع، وتضم الخدمات الكهربائية بما في ذلك أعمدة الإنارة والبنية التحتية للألياف البصرية".

وأضاف أن مشاريع الشركة تأتي انطلاقًا من حرص "الوطنية للإسكان" على توفير مجتمعات حيوية ذات طابع حضاري، ضمن تصاميم مميزة وعصرية صُممت بأيدٍ سعودية، مؤكدا أن "الالتزام بخطط التوسع مستمر لزيادة المعروض العقاري وتوفير الوحدات السكنية التي تناسب احتياجات المواطنين وقدراتهم الشرائية".

تعمل الشركة حاليًا على تطوير العديد من المشاريع والضواحي في المملكة، أهمها وأكبرها ضاحية الجوان في مدينة الرياض التي يتم تطويرها بالشراكة مع القطاع الخاص وتضم عددًا من المشاريع والمراحل المختلفة.

وتهدف NHC إلى تلبية تطلعات الأسرة السعودية من خلال الاستمرار في ضح المزيد من المجتمعات الحيوية وزيادة المعروض العقاري، إضافة إلى تمكين القطاع الخاص من تنفيذ مشاريع تسهم في رفع نسب تملك المسكن الأول للمواطنين.

وبحلول عام 2030 سيزيد المعروض العقاري في مدينة الرياض إلى أكثر من 147 ألف وحدة سكنية، لتلبي حاجة المواطنين المتزايدة للسكن العصري الملائم، وتوفير خيارات واسعة ومتنوعة تناسب جميع شرائح المجتمع، وبأسعار تنافسية، وبنية تحتية قوية تعزز من جودة الحياة.