عقارات السعودية

ضمانات" تستهدف إنشاء سوق ثانوية لتعزيز الرهن العقاري في السعودية

لرفع كفاءة السوق

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

قال رئيس مجلس إدارة الشركة السعودية للضمان الإسكاني "ضمانات"، منصور بن ماضي، إن تأسيس شركة "ضمانات" برأسمال قدره 18 مليار ريال يأتي حرصاً على تسهيل تملك المواطنين للسكن، والإسهام في إنشاء سوق ثانوية لقطاع الرهن العقاري.

وأرجع بن ماضي منح شركة "ضمانات" المملوكة بالكامل لصندوق التنمية العقارية، الرخصة التشغيلية من قبل البنك المركزي السعودي لبدء نشاطاتها في المملكة، للنجاحات التي حققها برنامج ضمانات التمويل العقاري، الذي انطلق في 2018، والذي مكّن أكثر من 116 ألف مستفيد من تملك السكن حتى نهاية النصف الأول من 2023.

أوضح بن ماضي أن شركة "ضمانات" تم تأسيسها في إطار الخطط الاستراتيجية لصندوق التنمية العقارية لتعزيّز الحلول التمويلية والسكنية، ومنهجيات تطوير سوق الرهن العقاري بالمملكة بالشراكة مع الجهات التمويلية من البنوك ومؤسسات التمويل، والإسهام في إنشاء سوق ثانوية لقطاع الرهن العقاري، يدعم الجهود المشتركة لرفع كفاءة السوق، منوهاً بطموحهم كممكن للقيام بدور محوري في إنشاء هذه السوق الثانوية خلال الفترة القريبة المقبلة"، وفق صحيفة "الاقتصادية".

وأشار إلى أن شركة "ضمانات" تُعد أحد الممكنات الرئيسية بالشراكة مع الجهات التمويلية، وتستهدف إصدار الضمانات التمويلية لتسهيل تملك المواطنين للسكن، ودعم قطاع التطوير العقاري لإنشاء مشاريع البيع على الخارطة في مختلف مناطق المملكة.

يُشار إلى أن وزير الشؤون البلدية والقروية والإسكان رئيس مجلس إدارة صندوق التنمية العقارية ماجد الحقيل، اعتمد في مايو/أيار الماضي مجلس إدارة الشركة السعودية للضمان الإسكاني "ضمانات " كشركة إسهام مقفلة مملوكة بالكامل لصندوق التنمية العقارية ومقرها الرئيس في مدينة الرياض.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.