عقارات دبي

أسعار عقارات دبي في فبراير أعلى 5% من ذروة عام 2014

الشقق الفندقية كانت أعلى أنواع العقارات التجارية تداولاً

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

أظهر تقرير حديث أن أسعار العقارات في دبي حافظت خلال شهر فبراير/شباط الماضي على مسار نمو ثابت، مسجلة مكاسب شهرية بنسبة 0.83%، وهذه الزيادة تتماشى بسلاسة مع الاتجاه المتوقع للقطاع نحو التباطؤ التدريجي في ارتفاع الأسعار، حيث تشير التوقعات إلى أن يسجل مكاسب تتراوح بين 5 و8% مع حلول نهاية 2024.

ويبلغ متوسط أسعار القدم المربعة للعقارات في دبي نحو 1.294 درهماً، أي ما يقارب 5% فوق أعلى مستوى سابق على الإطلاق وذروة السوق المسجلة في سبتمبر 2014، وأكثر بنسبة 65% من أدنى مستوى سجله السوق في إبريل/ نيسان 2009. أما على أساس سنوي فقد ارتفعت الأسعار بنسبة 17.4%، نقلا عن صحيفة "الخليج" الإماراتية.

مادة اعلانية

وعلى الرغم من الطبيعة الخافتة لارتفاع الأسعار في فبراير/شباط، يستمر حجم معاملات المبيعات الشهرية في الارتفاع، حيث شهد زيادة بنسبة 2.6% في يناير. وبهذا الارتفاع يصل إجمالي المبيعات إلى 11913 صفقة، مسجلاً رقماً قياسياً جديداً لأعلى حجم تم تسجيله على الإطلاق بنمو 30.4% مقارنة بالشهر نفسه من العام 2023.

أوضح مؤشر "بروبرتي مونيتور"، أن الشقق السكنية والتاون هاوس والفلل استحوذت على معظم المبيعات بنسبة 92.1% بواقع 10.966 صفقة. وكانت أعلى أنواع العقارات التجارية تداولاً هي الشقق الفندقية (2.8%)، المساحات المكتبية (2.2%)، مبيعات الأراضي (1.7%).

وفي الوقت نفسه، بلغت معاملات إعادة البيع/بيع لاحق للعقار الذي يتبع البيع الأولي لأول مرة من المطور، على الخارطة أو المشروع المكتمل 4.970 صفقة في فبراير، وهذا يمثل حصة سوقية تبلغ 41.7%، ثابتة نسبياً على أساس شهري. وحافظت مبيعات المطورين على حصتها السوقية المهيمنة بنسبة 58.3%، بزيادة 0.1% فقط.

وتظهر الأرقام الأولية للمشروعات الجديدة على الخارطة التي تم إطلاقها في فبراير أنها ستضيف ما يقرب 10 آلاف وحدة تشمل العقارات التي تمثل منازل الأسرة الواحدة (الفلل والمنازل المستقلة).

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.