.
.
.
.

NBK: اقتصاد السعودية يتعافى بعد استعادة قطاع النفط قوته

نشر في: آخر تحديث:

من المتوقع أن يستعيد #الاقتصاد_السعودي قوته هذا العام بعد التراجع الذي سجله في العام 2017، وذلك بالتزامن مع زيادة إنتاج #النفط بعد قرار منظمة #أوبك وشركائها رفع الإنتاج ابتداءً من شهر يوليو.

وقد ينعكس هذا الأمر إيجاباً على نشاط القطاع غير النفطي، من خلال ارتفاع مستوى الإنفاق الحكومي، وذلك بحسب ما أعلنت عنه السلطات في ميزانيتها التوسعية.

ويأتي هذا التحسن في ظل الإصلاحات الهيكلية المستمرة وفق #رؤية_السعودية_2030، ولكن بوتيرة مناسبة لا تؤثر على الطلب المحلي ونشاط القطاع الخاص. ومع ذلك، سيظل النمو رهن تحركات أسعار النفط وارتفاعاتها.

اقتصاد السعودية يتعافى بعد استعادة قطاع النفط قوته.