.
.
.
.

مصر تستأنف رسميا مفاوضة صندوق النقد بعد عيد الأضحى

وزير التخطيط لـ"العربية": الحكومة تحضِر لبرنامج إصلاح اقتصادي واجتماعي

نشر في: آخر تحديث:
أكد وزير التخطيط المصري أشرف العربي أن المفاوضات الرسمية مع صندوق النقد الدولي بشأن القرض المزمع الحصول عليه ستبدأ بعد إجازة عيد الأضحى.

ونفى العربي في مقابلة خاصة مع قناة العربية وجود أي نية لدى الحكومة المصرية لتخفيض قيمة الجنيه كما يتردد حالياً في عدد من وسائل الإعلام، لافتاً إلى أن الحكومة بدأت في التحضير لبرنامج إصلاح اقتصادي واجتماعي.

تقدير قيمة القرض الذي تطلبه مصر بين 4.6 إلى 4.8 مليارات دولا، والذي تتخطى قيمته ثلاثة أضعاف حصتها في صندوق النقد الدولي.

ولفت وزير التخطيط المصري إلى أهمية تخفيض العجز في الميزانية والبالغ 11%، وذلك بغض النظر عن قرض الصندوق.

وقال العربي "نبحث عن ترشيد الدعم بحيث يقتصر على مستحقيه، وتخفيض قيمة الجنيه تبقى خارج حسابات الحكومة المصرفية وصندوق النقد".