.
.
.
.

التصنيع الربع الثالث هو الأضعف خلال 2012

النزهة لـ"العربية": تراجع الأسعار والمبيعات وراء انخفاض الأرباح

نشر في: آخر تحديث:
تراجعت أرباح شركة "التصنيع الوطنية" بنحو 20 بالمئة خلال الأشهر التسعة الأولى من العام الجاري لتصل إلى 1.522 مليار ريال، مقارنة بأرباح قدرها 1.899 مليار ريال خلال الفترة نفسها من عام 2011.

وأوضح الرئيس والمسؤول التشغيلي الأعلى في شركة "التصنيع الوطنية"، صالح النزهة، في مقابلة مع قناة "العربية"، أن الربع الثالث يعتبر الأضعف، لأن "التصنيع" تعتمد بشكل أساسي على قطاعين هما البتروكيماويات وثاني أوكسيد التيتانيوم، وكلاهما عانى من انخفاضات مختلفة، حيث انخفضت كمية المبيعات في قطاع ثاني أوكسيد التيتانيوم لنقص الطلب العالمي، إضافة إلى انخفاض هوامش الربح في قطاع البتروكيماويات لانخفاض أسعار البيع على الرغم من الزيادة في كمية المبيعات.

وأشار النزهة إلى أن أسعار التيتانيوم تراجعت بشكل قليل يتراوح بين 6 و10 بالمئة، ولكن التأثير الأساسي على الشكرة كان لتراجع الطلب العالمي بما يقارب 20 بالمئة.

وأوضحت الشركة أنه بجانب انخفاض الأسعار والمبيعات في قطاعي ثانى أوكسيد التيتانيوم والبتروكيماويات، فإن انخفاض أرباح الربع الثالث تأثر أيضاً بزيادة المصاريف العمومية والإدارية، وكذلك الزكاة وضريبة الدخل للشركات التابعة.