رئيس "فيفا" الكويتية يتوقع طرحها للاكتتاب العام قريباً

حققت أرباحاً سنوية للمرة الأولى منذ تأسيسها بقيمة 14 مليون دولار

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
دقيقتان للقراءة

حققت شركة الاتصالات الكويتية "فيفا" أرباحاً لأول مرة منذ تأسيسها عام 2009، حيث بلغت الأرباح نحو 3.9 مليون دينار (14 مليون دولار) خلال العام الماضي، مقابل خسائر بحوالي 14 مليون دينار كانت قد تكبدتها عام 2011.

وعلى هامش الجمعية العمومية التي انعقدت اليوم الأربعاء، قال رئيس مجلس الإدارة، عادل الرومي، في مقابلة مع "العربية": إن إدراج الشركة في سوق الكويت للأوراق قريب. وتوقع أن ترتفع الحصة السوقية إلى حوالي 25% العام المقبل.

وعقدت، اليوم الأربعاء، الجمعية العمومية لشركة الاتصالات الكويتية "فيفا"، حيث حققت الشركة أرباحاً بلغت 3.9 مليون دينار كويتي في نهاية 2012، مقارنة مع خسائر بلغت 14.4 مليون دينار في نهاية 2011، وهذه هي المرة الأولى التي تحقق فيها الشركة أرباحاً منذ السنة المالية الأولى المنتهية في 2009. وتملك شركة الاتصالات السعودية نسبة 26% من "فيفا"، بينما يملك المواطنون الكويتيون 50%، وحكومة الكويت 24%. وحسب التقرير المالي للشركة، فقد بلغ عدد المشتركين نحو 1.6 مليون مشترك في 2012 مقارنة مع مليون مشترك في 2011 بنسبة زيادة قاربت 60%.

وقال الرومي "لقد شكل عام 2012 نقطة تحول في تاريخ الشركة على مختلف المستويات، حيث ستطاعت الشركة تحقيق أرباح لأول مرة منذ إطلاق عملياتها التشغيلية في الربع الأخير من العام 2008، فضلاً عن اتساع قاعدة عملائنا بسرعة قياسية".

وأضاف "ما تم تحقيقه من نتائج مالية وأرباح قياسية هو ثمرة لجهود دؤوبة ومتواصلة وسط أجواء تنافسية عنيفة يشهدها قطاع الاتصالات في الكويت".

وانعقدت الجمعية العمومية بنصاب 50.07% من إجمالي عدد المساهمين، في حين أن الجمعية العمومية غير العادية لم تنعقد لعدم اكتمال النصاب اللازم من حضور المساهمين الذي لم يتجاوز 75%، وبناء عليه فقد تم تحديد موعد انعقادها بعد أسبوعين لمناقشة جدول أعمالها.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.