دراسة: الإمارات أكثر نضجا خليجياً في حوكمة الشركات

سكوت لين لـ"العربية": المنظمون يلعبون دوراً رئيساً في فرض القوانين

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

أظهرت دراسة أجرتها مجموعة "ريد فلاغ" حول الامتثال وحوكمة الشركات الإماراتية المدرجة، أن الشركات لا تقدم معلومات عن كيفية تحديد ومعالجة مخاطرها القائمة والمحتملة للمساهمين.

وكشفت الدراسة عدم إدراك الشركات أهمية الإفصاح عن تدابيرها للامتثال ومدونة قواعد السلوك للمساهمين.

وبحسب الدراسة فإن أكثر الشركات شفافية كانت في قطاع الخدمات والنقل والهندسة، أما أقل الشركات شفافية فتواجدت في قطاع الرعاية الصحية وخدمات المستهلكين.

وفي تعليقه على الدراسة، أكد سكوت لين، الرئيس التنفيذي لمجموعة "ريد فلاغ" في لقاء مع قناة "العربية"، أن المنظمين في الإمارات يلعبون دوراً رئيساً في فرض القوانين على الشركات ووضع المعايير، مشدداً على أن الشفافية هي المعيار الأهم.

وأضاف "أعتقد أن المنظمين لهم دور رئيس في فرض القوانين ووضع المعايير، والشفافية هي معيار أساسي لوضع برنامج ناجح للامثتال لهذه القوانين".

ولفت لين إلى أن الشركات الأكثر شفافية والتي تتحدث عن حوكمتها هي أكثر عرضة لأن يكون لديها برامج امتثال أقوى من غيرها، مما يؤدي إلى اكتشاف الجرائم المالية، وبالتالي التحقيق فيها وحلها.

وأكد لين أن المسح يشمل الإمارات فقط، ولكنني أتوقع أن السوق الإماراتي أكثر نضجاً من الأسواق الخليجية الأخرى، حيث تركز أكثر على حوكمة الشركات والامتثال للتشريعات. وأعتقد أن بقية أسواق المنظقة تحاول تحسين حوكمة الشركات.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.