بنك مونتريال: مخاوف من وجود فقاعة في البورصات العالمية

الملاح: نفضل الدخول في سندات قصيرة الأمد ونبعتد عن الأسهم الأوروبية

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

قال المدير التنفيذي لإدارة الأصول في "بنك مونتريال" فراس الملاح، "إن تخفيف برامج التحفيز يمكن أن يتسبب في صدمة في أسواق الأسهم والسندات، لو تم تنفيذه بشكل سريع، وبالتالي فإن توقيت وتدرج الموضوع ضروري جداً، وأعتقد أنهم الآن يبعثون إشارات للسوق لجس النبض، ومع اول إشارة حدثت انخفاضات كبيرة خلال فترة قصيرة جداً، وبالتالي فاضغط يمكن أن يكون كبيراً على الأسواق"

وأضاف الملاح في مقابلة مع "العربية"، "إن توجهات البنوك المركزية وطريقة تحفيزها، انعكست على تصرفات الأفراد، ووجدنا بعضهم يتوجهون في الذهب رغم إنه لم يكن خيارهم سابقاً، وكذلك مستثمري السندات توجهوا إلى الأسهم ورفعوها، وكذلك مستثمري الذهب توجهوا إلى الأسهم مما خلق فقاعة في الأسهم.

وأكد أن "بنك مونتريال" يفضل الدخول في سندات قصيرة الأمد لانخفاض حساسيتها أمام تحركات أسعار الفائدة، بدلا من نظيرتها طويلة الأمد التي تتأثر بشكل أكبر بتحركات معدل الفوائد. كما نفضل الابتعاد عن الأسهم الأوروبية في مقابل تعافي نظيرتها الأميركية.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.