.
.
.
.

خبير سعودي: تغيير العطلة سينعكس مباشرة على الاقتصاد

بوحليقة أكد أن القرار يخفف معاناة المؤسسات ويعزز جاذبية المملكة للاستثمارات الأجنبية

نشر في: آخر تحديث:

قال رئيس مركز جواثا الاستشاري، الدكتور إحسان بوحليقة، إن القرار الملكي بتغيير أيام العمل الرسمية لتصبح من يوم الأحد إلى يوم الخميس، وتكون العطلة الأسبوعية يومي الجمعة والسبت، ستظهر آثاره الاقتصادية الإيجابية مباشرة مع بدء تطبيق القرار الأسبوع المقبل والذي وصفه بأنه "القرار الذي طال انتظاره".

وأوضح بوحليقة في مقابلة مع "العربية" أن المؤسسات والشركات والأفراد الذين لهم تعاملات مع الخارج كانوا يعانون من انخفاض الإنتاجية نتيجة مخالفة أيام الاجازة المحلية (الخميس والجمعة) مع أيام الإجازة في الخارج (السبت والأحد)، ولذلك فإن القرار الملكي يخفف من هذه الأضرار كثيراً، وهو ما سينعكس إيجابياً على أداء هذه المؤسسات وإنتاجيتها.

وأشار إلى أن الكثير من المؤسسات كانت تضطر لعمل دوامات إضافية بنظام "المناوبة" في أيام الإجازة لمتابعة أعمالها الخارجية، وهو ما سيتقلص كثيراً بعد تغيير أيام العطلة.

وصدر اليوم أمر ملكي يقضي بأن تكون أيام العمل الرسمية من يوم الأحد إلى يوم الخميس وتكون العطلة الأسبوعية يومي الجمعة والسبت.

وأشار القرار إلى أنه بناءً على ما تقتضيه المصلحة العامة، وانطلاقاً مما تفرضه المكانة الاقتصادية للمملكة والتزاماتها الدولية والإقليمية وتوجهها نحو الاستثمار الأمثل لتلك المكانة لما فيه مصلحتها وبما يعود بالخير والرفاه على مواطنيها.

ونظراً لما ظهر لنا من الأهمية البالغة لتحقيق تجانس أكبر في أيام العمل الأسبوعية بين الأجهزة والمصالح الحكومية والهيئات والمؤسسات الوطنية وبين نظيراتها على المستوى الدولي والإقليمي، لما يترتب على ذلك من مصالح ظاهرة وما يحققه للمملكة من مكاسب هامة خاصة في الجوانب الاقتصادية، وحرصاً منا على وضع حدٍّ للآثار السلبية والفرص الاقتصادية المهدرة المرتبطة باستمرار التباين القائم في بعض أيام العمل بين تلك الأجهزة والمصالح والمؤسسات والهيئات الوطنية ونظيراتها الدولية والإقليمية.

ووفقاً للقرار يبدأ العمل بالنظام الجديد فيما يخصّ الوزارات والهيئات والمؤسسات الحكومية وكافة المؤسسات المالية ومؤسسة النقد العربي السعودي وهيئة السوق المالية والسوق المالية السعودية اعتباراً من يوم السبت المقبل الموافق 29 يونيو الجاري، وفيما يخص الجامعات والمدارس وكافة مؤسسات التعليم العام والتعليم العالي اعتباراً من بداية العام الدراسي القادم.

وأوضح إحسان بوحليقة أن تغيير الإجازة يسهم في تشجيع الأجانب على دخول سوق الأسهم السعودية، ويعزز جاذبية الاقتصاد السعودي الذي يحظى بمكانة عالمية، واحتل صدارة دول الشرق الأوسط في جذب الاستثمارات الأجنبية.