بيانات العمل الإيجابية ترجح تقليص "التحفيز" الأميركي

المغراوي: عوامل عديدة تدعم دخول الدولار في دورة صعود طويلة

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

أغلقت الأسهم الأميركية على ارتفاع يوم الجمعة، بعد أن كشفت البيانات من سوق العمل عن إضافة 195 ألف وظيفة في الاقتصاد خلال يونيو، وهي أرقام أعلى من التوقعات التي كانت عند 160 ألفاً مما دفع جميع المؤشرات إلى الإغلاق على ارتفاع.

وعززت هذه البيانات الإيجابية من جهة أخرى التوقعات بأن يبدأ الاحتياطي تقليص برامجه التحفيزية قريباً، مما رفع العائد على سندات الخزينة الأميركية.

وقال نائب الرئيس في بنك Lombard Odier فرع دبي، رضوان المغراوي، "إن البنك يرى أن الفترة المقبلة ستشهد الدخول في دورة جديدة من ارتفاع الدولار على فترة طويلة، نتيجة عدة عوامل في مقدمتها أن تحسن عجز الموازنة الأميركية واستمرار تراجعه في ظل خطة التقشف الحكومية، بالإضافة إلى زيادة دخول الضرائب مع التحسن الاقتصادي".

وأضاف، السبب الثاني هو النفط الصخري، والتقنيات الجديدة لاكتشاف الغاز الصخري في أميركا، وهو ما يشير إلى إمكانية اكتفاء أميركا عن استيراد النفط، وفي توقعات متفائلة للتحول إلى التصدير، وهو ما يعني خفضا كبيرا للعجز التجاري الأميركي، وهو ما ينعكس بقوة على الدولار".

وسيظل الدولار برأي المغراوي، عملة لجوء عند الأزمات في الدول المختلفة، وهو ما ينعكس إيجابياً على الدولار.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.