تراجع أرباح "الخضري" إلى 25.4 مليون ريال بالربع الثاني

بسبب ضغوط إصلاحات سوق العمل وتحمل الشركة المقابل المالي لتصاريح العمل

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

قال فواز الخضري، الرئيس التنفيذي لشركة أبناء عبدالله عبد المحسن الخضري في حديث له مع قناة "العربية" أن ارتفاع التكاليف المباشرة لمواد البناء وتكاليف التسليم النهائي لعدد من مشاريع الشركة، ساهم في تراجع أرباح الشركة خلال الربع الثاني من 2013. وأضاف الخضري أن الشركة تنتظر نتائج قرار تعويض المقاولين عن إصلاحات سوق العمل.

وتراجعت أرباح شركة أبناء عبدالله عبدالمحسن الخضري في الربع الثاني من العام بنحو 43%، مقارنة بالفترة ذاتها قبل عام إلى 25.4 مليون ريال.

كما تراجعت أرباح النصف الأول من العام بنحو 49%، مقارنة بمستواها قبل عام لتقارب 44 مليون ريال.

وعزا الخضري تراجع أرباحها إلى أسباب عدة، أبرزها الضغوط المستمرة لإصلاحات سوق العمل، والقيام بتحمل أثر المقابل المالي لتصاريح العمل في الربع الثاني بانتظار قرار الحكومة بتعويض المقاولين. كما ساهمت الزيادة في بند استحقاقات ومكافآت الموظفين في انخفاض الأرباح الفصلية.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.