.
.
.
.

وزير مالية مصر: إصدار سندات الدولارية خلال 3 أشهر

نشر في: آخر تحديث:

قال وزير المالية المصري هاني دميان، في مقابلة مع قناة "العربية"، إن الإصدار المقبل من السندات بالدولار الأميركي مهم لمصر، والذي توقع أن يتم خلال الثلاثة أشهر القادمة.

وأوضح دميان أن الإصدار سيكون بدون ضمانات دولية وذلك لمعرفة كيف تقيم الأسواق العالمية هذه السندات.

وأكد وزير المالية المصري أن بلاده تدرس إصدار السندات الدولارية بأجل 10 سنوات.

وكان دميان قد قال في تصريحات سابقة "أعتقد أننا سنلجأ أولا إلى الأسواق العالمية قبل الاستفادة من موارد صندوق النقد الدولي. هذا سيتوقف على ما إذا كان لدينا ضمان أم سنذهب من تلقاء أنفسنا. إذا ذهبنا من تلقاء أنفسنا فأتوقع أن نسعى للحصول على ما يتراوح بين مليار و1.5 مليار دولار كدفعة أولى وهذا لاختبار الأسواق".

ورفعت مؤسسة موديز توقعاتها للتصنيف الائتمان لمصر من سلبية إلى مستقرة يوم الاثنين وأرجعت ذلك إلى تحسن الوضع الأمني والسياسي ومؤشرات على تعافي الاقتصاد.

وتحسنت آفاق الاقتصاد المصري في الشهور الأخيرة فقد نما الاقتصاد على أساس سنوي 3.7 بالمئة في الربع الأخير من العام المالي الذي انتهى في يونيو من 2.5%، في الربع السابق كما أشارت بيانات اقتصادية في الآونة الأخيرة إلى تحسن متعاقب.

وقال دميان "رأيت أن موديز عدلت توقعاتها من سلبية إلى مستقرة وأرى أن هذا غير كاف بالمرة لقراءة الوضع الحقيقي للاقتصاد المصري وهم لا يزالون متأخرين عن المنحنى".