.
.
.
.

خبير: من المتوقع أن يرفع الفيدرالي فائدة الدولار

نشر في: آخر تحديث:

قال كبير محللي الأسواق في AXItrader رامي أبو زيد إن المجلس الاحتياطي الفيدرالي (البنك المركزي) قد يكون بمقدوره اتخاذ خطوة جريئة، برفع أسعار الفائدة على الدولار للمرة الأولى منذ نحو 10 سنوات، في حال اطمئنانه "بأن الضعف في سوق العمل لن يستمر طويلا"، موضحا أن هذا يعتمد على التقارير المقبلة التي ستصدر قريبا عن سوق العمل الأميركي.

واعتبر أبو زيد في مقابلة مع قناة "العربية" أن إزالة عامل المخاطر عن الأسواق الناشئة، في تقرير المجلس الأخير، يأتي نتيجة الإجراءات التي اتخذتها الصين، وتتمثل بخفض معدل الفائدة للمرة السادسة هذا العام على اليوان الصيني، واتخاذها بعض التعهدات والالتزامات التي تضمن أن النمو لن ينخفض عن 6.5%.

وتراجع الدولار من أعلى مستوياته في أكثر من شهرين، اليوم الخميس، مع ترقب المستثمرين لبيانات النمو والوظائف الأميركية للحصول على مزيد من الدلائل بخصوص ما إن كان مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأميركي) سيرفع أسعار الفائدة بحلول نهاية العام.

ودفعت البيانات الأميركية الضعيفة التي صدرت في الآونة الأخيرة الكثيرين إلى التشكك في رفع أسعار الفائدة قريبا، وزاد ذلك من أهمية البيانات التي ستصدر في الأسابيع المقبلة بدءا من القراءة الأولية للناتج المحلي الإجمالي الأميركي المقرر صدورها في وقت لاحق اليوم.