.
.
.
.
اقتصاد مصر

التضخم في مصر يواصله تراجعه لـ 3.8% خلال سبتمبر

نشر في: آخر تحديث:

أعلن الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء في مصر، أن تضخم أسعار المستهلكين بالمدن المصرية واصل التراجع ليسجل مستوى 3.8% خلال شهر سبتمبر الماضي.

وأمس، استعرضت وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية في الحكومة المصرية، الدكتورة هالة السعيد، مؤشرات أداء الاقتصاد المصري خلال العام المالي المنتهي في 30 يونيو الماضي، ومدى التأثر بأزمة كورونا خاصة في ضوء القرارات الاستباقية التي اتخذتها الحكومة المصرية.

وأوضحت أن معدل أداء الاقتصاد المصري العام المالي 2019 / 2020 وخلال الفترة من يوليو 2019 وحتى فبراير 2020 أي قبل حدوث أزمة كورونا، كان يسير بمعدل جيد ووفقًا للتوقعات التي تحقق معدل النمو المستهدف في 2019 / 2020 نحو 5.8%.

الوزيرة المصرية أشارت إلى أنه قبل ظهور الأزمة الصحية العالمية، وكثمار للإصلاحات الاقتصادية الجادة التي نفذتها الدولة في السنوات الأخيرة خصوصًا مع التطبيق الناجح للبرنامج الوطني للإصلاح الاقتصادي والاجتماعي، بلغ معدل النمو الاقتصادي حوالي 5.6% في النصف الأول من العام المالي 2019 / 2020، ونحو 5% خلال الربع الثالث من العام المالي 2019 / 2020، وبمتوسط نمو 5.4% في التسعة أشهر الأولى من العام الحالي.

لكن في ضوء الأزمة فقد ظهر تأثيرها واضحًا خلال الربع الرابع من العام حيث شهد الاقتصاد المصري خلال هذا الربع انكماشًا في عدد من القطاعات الاقتصادية من أهمها قطاع السياحة وقطاع الصناعة والخدمات، مما دفع في اتجاه انخفاض معدل النمو خلال العام المالي 2019 2020، و تقدر الخسارة في الناتج المحلي الإجمالي خلال العام المالي بنحو 206 مليار جنيه.