فيروس كورونا

ثروات المليارديرات تتخطى 10 تريليونات دولار .. زادت 27% في 3 أشهر

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

على الرغم من التداعيات الاقتصادية القاسية التي ضربت العالم، نتيجة فيروس كورونا، شهدت ثروة المليارديرات مستويات قياسية مرتفعة، المديرون التنفيذيون في قطاعي التكنولوجيا والصناعة كانوا من الأكثر حظا.

وأشار تقرير أخير لبنك UBS السويسري إلى ارتفاع القيمة الإجمالية لثروات المليارديرات بـ 27% في الفترة المتراوحة بين أبريل ويوليو الماضيين، لتتخطى 10 تريليونات دولار، وذلك ارتفاعا من الذروة السابقة والبالغة نحو 9 تريليونات دولار نهاية عام 2017.

مادة اعلانية

ووصل عدد المليارديرات إلى رقم قياسي، إذ بلغ عددهم نحو 2190 ملياردير، والسبب الرئيسي وراء ذلك يعود إلى ارتفاع أسواق الأسهم العالمية منذ مارس الماضي، على الرغم من انكماش اقتصادات معظم الدول في العالم.

وأوضح التقرير أن انتعاش أسهم الشركات التكنولوجيا نتيجة الارتفاع القوي في الطلب على منتجاتها وخدماتها بعد تفشي كورونا كان له الإسهام الأكبر في زيادة عدد المليارديرات وأيضاً زيادة قيمة ثرواتهم.

فعلى سبيل المثال، ازدادت ثروة كل من مؤسس شركة "أمازون" جيف بيزوس ومؤسس شركة "تيسلا" إيلون موسك بأكثر من 60 مليار دولار هذا العام، بحسب مؤشر بلومبيرغ لأثرياء العالم.

ومن جهة أخرى، كشف بنك يو بي إس أن 209 مليارديرات تبرعوا في الفترة المتراوحة بين مارس ويونيو الماضيين بمبلغ قدره 7.2 مليار دولار.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.