.
.
.
.
إيلون ماسك

إيلون ماسك يقر: أعاني من إصابة متوسطة بفيروس كورونا

سعى في وقت سابق إلى إثارة الشكوك حول صحة الاختبارات على نطاق أوسع

نشر في: آخر تحديث:

قال الملياردير الأميركي، إيلون ماسك، الذي قلل مراراً وتكراراً من خطر الإصابة بفيروس كورونا منذ بداية تفشي الوباء، إنه ثبتت إصابته بفيروس Covid-19، والذي سعى في وقت سابق إلى إثارة الشكوك حول صحة، مثل هذا الاختبار على نطاق أوسع.

وقال ماسك على تويتر إن عينة من اللعاب ليلة الخميس عادت إيجابية للفيروس.

ورجح ماسك إصابته بـ"حالة معتدلة" من عدوى فيروس كورونا المستجد، بحسب تغريدة اطلعت عليها "العربية.نت".

وفي إجابته على أحد متابعيه، أشار ماسك إلى "صعود ونزول طفيف" في الأعراض التي يعانيها.

وأضاف أن المرض "يبدو كبرد عادي، لكن مع ألم أكثر بالجسم".

قال مسك يوم السبت إنه كان يحصل على اختبار آخر مع النتائج المتوقعة يوم الأحد. وكتب على تويتر: "لا توجد أعراض تقريباً اليوم، لذا نأمل أن تكون النتائج أفضل".

بعد النتائج المختلطة السابقة لاختبارات الاستجابة السريعة، غرد ماسك في وقت متأخر من يوم الخميس: "هناك شيء مزيف للغاية يحدث" ، مضيفاً في وقت لاحق "إذا كان هذا يحدث لي ، فإنه يحدث للآخرين".

إيلون ماسك
إيلون ماسك

قوبلت تعليقاته حول النتائج بمشاركة واسعة من متابعي تويتر الذين شاركوا الشكوك حول الاختبارات، زاعمين ارتفاع معدلات الاختبار الإيجابية الخاطئة والتشخيص الخاطئ على نطاق واسع.

ومن بين أولئك الذين قدموا هذه المزاعم مجموعات وأفراد عارضوا علناً عمليات الإغلاق والقيود الأخرى التي فرضتها الحكومات لمحاولة وقف انتشار الفيروس.