.
.
.
.
اقتصاد الصين

أزمة تهدد اقتصاد الصين سببها السكان.. وبكين تبحث عن حل!

ارتفاع عدد الأشخاص البالغين أكثر من 65 عاماً إلى 300 مليون خلال خمس سنوات

نشر في: آخر تحديث:

تهدد الشيخوخة اقتصاد الصين البالغ قيمته 13 تريليون دولار، فرغم كونها أكبر دول العالم من حيث عدد السكان، إلا أن القوى العاملة بها تتقلص على نحو سريع بعد أكثر من ثلاثة عقود من سياسة الطفل الواحد.

وقالت الحكومة الصينية هذا الشهر إنها ستطلق سياسات محددة لتعزيز الاستهلاك وتنمية "الموارد البشرية" بين مواطنيها المسنين فيما يعرف بالاقتصاد الرمادي، بما في ذلك توفير التدريب لمساعدة المتقاعدين على الاندماج مع الاقتصاد الرقمي.

ووفقاً لما نقلته صحيفة الصين الجنوبية الصباحية SCMP، عن مسح لـ QuestMobile، فإن أكثر من 100 مليون صيني خمسيني يستخدمون الإنترنت عبر الهاتف المحمول، ويقضون نحو 136 ساعة في المتوسط على أجهزتهم الذكية كل شهر.

قامت شركات التكنولوجيا الصينية بتطوير منتجات موجهة لكبار السن، وهو سوق تقدر قيمته بـ 3.79 تريليون يوان (576.3 مليار دولار أميركي) في عام 2020، وفقا لتقديرات اللجنة الوطنية الصينية للشيخوخة.

في عام 2019، كان 12.6% من سكان الصين تزيد أعمارهم عن 65 وسيلغ عددهم نحو 300 مليون نسمة خلال السنوات الخمس المقبلة، حسبما ذكرت وزارة الشؤون المدنية في تقرير لها الأسبوع الماضي، واطلعت عليه "العربية.نت".

أنهت الصين، سياسة الطفل الواحد في عام 2015، مما سمح لجميع الأسر بإنجاب طفلين. ومع ذلك، استمر معدل المواليد في الصين في الانخفاض، حيث وصل إلى 10.48 لكل 1000 في عام 2019 - وهو أدنى مستوى منذ عام 1949 ، وفقًا لمكتب الإحصاء الوطني.