.
.
.
.
اقتصاد فرنسا

لومير: فرنسا لن ترضخ للتهديد بفرض عقوبات أميركية

وزير مالية فرنسا يستهدف 480 مليون دولار حصيلة الضريبة على شركات التكنولوجيا

نشر في: آخر تحديث:

قال وزير المالية الفرنسي، برونو لومير، إن فرنسا ستجمع حوالي 400 مليون يورو (480 مليون دولار) من الضريبة الرقمية في عام 2020، وفق ما ذكرته "بلومبيرغ"، واطلعت عليه "العربية.نت".

وتأتي الضريبة في قلب نزاع بين البلدين حول كيفية فرض ضرائب على شركات التكنولوجيا العملاقة متعددة الجنسيات، وتم إعلان هدنة حتى نهاية هذا العام، علقت فرنسا بموجبها تحصيل الضريبة التي ستضرب بعض أكبر الشركات الأميركية ووافقت الولايات المتحدة على تأجيل تطبيق الرسوم الجمركية على 1.3 مليار دولار من المنتجات الفرنسية في المقابل.

وقال لومير يوم الثلاثاء "نعلم أننا نعرض أنفسنا لفرض عقوبات من الإدارة الأميركية إذا جمعنا الضريبة"، مضيفاً أن "فرنسا لن تتراجع أمام التهديدات أو احتمال فرض عقوبات".

ومن المقرر أن تدخل التعريفات الأميركية حيز التنفيذ فى أوائل يناير، وعندها قال لو مير إنه يعتمد على أوروبا في الانتقام.

وقال لومير إن الفرنسيين على اتصال مع الإدارة المقبلة للرئيس الأميركي، جو بايدن، للتأكيد على أن الضرائب الدولية هي أولوية. ولكن لم تكن هناك مفاوضات رسمية مع فريق بايدن حول كيفية حل النزاع.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة