.
.
.
.
ثروات

خادم يسرق مقتنيات ملكية بريطانية ويعرضها للبيع على ePay

سرق الخادم 77 قطعة إلا أنه نجح في بيع 37 منها بقيمة 7741 جنيها إسترلينيا

نشر في: آخر تحديث:

سرق مساعد خادم ملكة بريطانيا، أدامو كانتو، البالغ من العمر 37 عاماً صوراً موقعة للأمير ويليام ودوقة كامبريدج، وهو ألبوم صور للمأدبة الملكية الحكومية خلال زيارة للرئيس الأميركي، دونالد ترمب، فضلاً عن مجموعة من الأوسمة الملكية، وفقاً لما ذكرته صحيفة "Metro"، واطلعت عليه "العربية.نت".

وتم القبض على كانتو بعد أن عثرت الشرطة على "كمية كبيرة" من الأشياء المفقودة من مقر عمله في رويال ميوز في قصر باكنغهام، والذي اعترف بـ3 جرائم سرقة أمام محكمة ويستمنستر الجزئية.

وقال الضباط للمحكمة، إن الخادم "استغل" فترة الإغلاق عندما أُعطي وظائف تنظيف إضافية منحته "إمكانية الوصول إلى أشياء لن يصل لها عادة" في دوره كمساعد تقديم طعام"، حيث سُمح له بدخول غرف تغيير الملابس، وغرفة الكتان ومكتب تذكارات المجموعة الملكية، ومعرض الملكة، وغرفة الدوق يورك.

أدامو كانتو
أدامو كانتو

وسرق الخادم 77 قطعة، إلا أنه نجح في بيع 37 منها بقيمة 7741 جنيها إسترلينيا، عبر موقع "ePay"، ما يعد "أقل بكثير" من قيمتها الحقيقية، ولم يتم استرداد جميع الأشياء المسروقة.

وأفرج عنه قاضي المقاطعة ألكسندر جاكوبس بكفالة مشروطة وأرسل القضية إلى محكمة ساوثوارك للتاج لإصدار الحكم في وقت لاحق، محذراً كانتو من أنه يواجه حكما محتملا بالسجن.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة