.
.
.
.
اقتصاد مصر

التضخم يقفز لـ6.3% في مصر.. هل يتوقف عند هذا الحد؟

الرقم القياسي العام لأسعار المستهلكين لإجمالي الجمهورية بلغ مستوى 111.2 نقطة خلال شهر نوفمبر

نشر في: آخر تحديث:

كشفت بيانات رسمية حديثة، أن معدل التضخم السنوي في مصر سجل 6.3% لشهر نوفمبر الماضي مقابل نحو 2.7% لنفس الشهر من العام السابق.

وأوضح الجهاز المركزي المصري للتعبئة العامة والإحصاء في مصر، أن الرقم القياسي العام لأسعار المستهلكين لإجمالي الجمهورية بلغ مستوى 111.2 نقطة خلال شهر نوفمبر، مسجلاً ارتفاعاً بنسبة 1.1% عن الأرقام الخاصة بشهر أكتوبر الماضي.

وأرجع جهاز الإحصاء هذه الزيادة إلى ارتفاع أسعار مجموعة الخضراوات بنسبة 25%، ومجموعة الحبوب والخبز بنسبة 0.6%، ومجموعة الملابس الجاهزة بنسبة 2.7%، ومجموعة خدمات مرضى العيادات الخارجية بنسبة 0.5%، ومجموعة خدمات المستشفيات بنسبة 0.4%، ومجموعة خدمات الفنادق بنسبة 1.3%، ومجموعة الوجبات الجاهزة بنسبة 0.5%.

وجاء هذا الارتفاع على الرغم من انخفاض أسعار مجموعة الفاكهة بنسبة 4.6%، ومجموعة اللحوم والدواجن بنسبة 0.4% ومجموعة معدات خدمات الهاتف والفاكس بنسبة 0.6%.

وبشكل منفصل أفادت بيانات من البنك المركزي المصري، اليوم الخميس، أن معدل التضخم الأساسي في مصر ارتفع إلى 4.012% على أساس سنوي في نوفمبر من 3.9% في أكتوبر.

لا يشمل حساب التضخم الأساسي أسعار السلع شديدة التقلب مثل المواد الغذائية.

وأمس، توقع بنك الاستثمار "فاروس"، أن يتباطأ معدل التضخم العام لشهر نوفمبر في إجمالي مصر على أساس شهري إلى 0.2% مقارنة مع ذروة العام عند 2.3% في أكتوبر، لكنه يرتفع على أساس سنوي إلى 5.3% مقابل 4.6% في أكتوبر.

ووفق مذكرة بحثية، رجحت رئيس قطاع البحوث ببنك الاستثمار "فاروس"، رضوى السويفي، أن يسير التضخم في المناطق الحضرية في مصر على نفس النمط، متراجعاً على أساس شهري إلى 0.3% مقارنة بـ 1.8% في أكتوبر، لكنه يرتفع إلى 5.1% على أساس سنوي مقارنة بنحو 4.5% في أكتوبر، ومن المتوقع أن ينتهي التضخم في حضر مصر في عام 2020 بمتوسط 5.0% على أساس سنوي.

وفي تقريره الأسبوعي، أشاد البنك التجاري الدولي بتحقيق مصر أكبر تراجع سنوي في معدل التضخم في الأسواق الناشئة عام 2020 مقارنة بعام 2019، بانخفاض بلغ نحو 8.2 نقطة مئوية، حيث سجلت تضخما بمعدل 5.7% عام 2019 / 2020 مقارنة بنحو 13.9% عام 2018 / 2019.

وأشار إلى نجاح الحكومة المصرية في الحفاظ على معدل التضخم ضمن النطاق المستهدف من البنك المركزي المصري 9% (± 3%)، مستعرضاً تطور معدلاته خلال عام 2020، حيث سجل 4.5% في أكتوبر، مقارنة بـ 3.7% في سبتمبر، و3.4% في أغسطس، و4.2% في يوليو، و5.6% في يونيو، و4.7% في مايو، و5.9% في أبريل، و5.1% في مارس، و5.3% في فبراير، و7.2% في يناير.

وقال إن انخفاض أسعار السلع الغذائية يدعم استقرار معدلات التضخم، مشيراً إلى تسجيل أسعار الغذاء معدلات سالبة (انخفاض في الأسعار) للمرة السابعة منذ بداية 2020.

حيث سجلت انخفاضاً بنسبة 0.7% خلال أكتوبر، و2.6% في سبتمبر، و4.1% في أغسطس، و1.5% في يوليو، و0.7% في مايو، و1.7% في مارس، و0.9% في فبراير، وذلك وفقاً لمعدلات التغير على أساس سنوي.