.
.
.
.
تكنولوجيا

هاتف روسي جديد يتحدى "أيفون" سيتم تصنيعه عبر هذه الشركة

نشر في: آخر تحديث:

تعمل شركة أمن تكنولوجيا المعلومات الروسي "كاسبرسكي"، على تطوير هاتف ذكي مقاوم للاختراق التجسسي، يسمح بمعالجة البيانات السرية من بين المستجدات التقنية الأخرى، وفقاً لما ذكره الرئيس التنفيذي للشركة، يوجين كاسبيرسكي.

طورت الشركة بالفعل نظام تشغيل للأجهزة المدمجة، فضلاً عن الإصدار الخاص بإنترنت الأشياء. وقال كاسبرسكي، إن إصدار الهواتف والأجهزة اللوحية سيكتمل في عام 2021، وفقاً لما ذكره موقع "سبوتنيك" الروسي، واطلعت عليه "العربية.نت".

وقال كاسبرسكي: "بضغطة واحدة، يقوم المستخدم بتحويل الهاتف إلى نظام التشغيل الآمن للتحكم في توربين محطة طاقة على سبيل المثال. في هذا الوضع، لن تكون هناك خدمات من Google Play، لا شيء من هذا القبيل. ولكن هذا هو مجرد حلم".

ويسعى كاسبرسكي إلى صنع هاتف واحد يمكنه حمل نظامي تشغيل في آن واحد، وقال "كثير من الناس معهم هاتفان. إذا كانت هناك حاجة لوجود هاتف واحد مع نظام تشغيل متغير - فسنقوم بأشياء من هذا القبيل".

سيحمل الهاتف الروسي الجديد برمجيات تمكن من إجراء المكالمات وإرسال الرسائل، إضافة إلى برامج المكتب والمتصفح والتطبيقات مثل الآلة الحاسبة والمنبه.

وأضاف الرئيس التنفيذي لشركة أمن تكنولوجيا المعلومات الروسية، "لم نفكر بعد في وجود متجر للتطبيقات مثل هواتف أبل، ولكن يجب أن يظهر شيء مشابه في المستقبل".

وذكر كاسبرسكي أن هناك بالفعل اتفاقًا مع شركة تصنيع هواتف ذكية صينية واختتم بالقول إن الجهاز سيخرج للنور بحلول نهاية العام المقبل.