.
.
.
.
اقتصاد

تفاؤلاً بـ 2021.. فيتش ترفع توقعاتها لنمو الاقتصاد إلى 5.3%

نشر في: آخر تحديث:

بدأ عام 2021 وسط تفاؤل كبير بأن يستطيع الاقتصاد العالمي تعويض خسائره التي مني بها في عام 2020.

وهذا التفاؤل انعكس على توقعات وكالة فيتش للتصنيف الائتماني التي رفعت تقديراتها لنمو الاقتصاد العالمي خلال العام الجاري إلى 5.3% مقابل توقعاتها السابقة عند 5.2%.

وفي الوقت ذاته، قالت الوكالة إنها تتوقع ضرراً أقل للاقتصاد العالمي خلال العام الماضي، إذ خفضت توقعاتها للركود إلى 3.7% مقابل توقعاتها السابقة الصادرة في سبتمبر لركود يبلغ 4.4%.

وأوضحت أنها متفائلة جدا بعام 2022، إذ إن لقاح كورونا سيؤدي إلى تخفيف التباعد الاجتماعي على نحو كبير، كما تتوقع أن يحدث نمو كبير للناتج المحلي الإجمالي لمنطقة اليورو في هذا العام.

وأظهرت بيانات الوكالة، التي اطلعت عليها "العربية.نت"، أن الاقتصاد الأميركي سيعوض خسائره في 2021، إذ من المتوقع نموه بـ 4.5% مقابل انكماش قدره 3.5% في 2020.

لكن هذا الأمر لن ينطبق على منطقة اليورو، التي من المتوقع أن تحقق نموا بـ 4.7% مقابل ركود قدره 7.6% العام الماضي. ورغم أنه من المعتقد أن الصين كانت منشأ فيروس كورونا، إلا أنه يبدو أنها ستكون أقل المتضررين، إذ تتوقع فيتش نمو اقتصادها بـ 8% العام الجاري، مقارنة بنمو قدره 2.3% في 2020، كما ستواصل النمو في 2022 بـ 5.5%.

وبالنسبة للأسواق الناشئة، تتوقع فيتش أن تحقق نموا 6.6% العام الجاري، مقابل انكماشا قدره 1% في 2020. وتتوقع أيضا نمو اقتصاد تلك الأسواق بـ 4.7% العام المقبل.

وبالنسبة للاقتصادات المتقدمة، تتوقع فيتش نموا بـ 4.4% في 2021 و4.7% في 2022، مقابل انكماش قدره 5.4% العام الماضي.

وتتوقع فيتش أن يصل متوسط سعر خام برنت في 2021 إلى 45 دولارا للبرميل و50 دولارا للبرميل في 2022، مقابل 41 دولارا للبرميل في 2020.

وتتوقع أيضا أن يظل سعر صرف الدولار مقابل اليورو والجنيه الإسترليني ثابتا خلال العامين الحالي والمقبل، عند 0.85 لليورو مقابل الدولار ، و1.18 دولار للجنيه الإسترليني.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة