.
.
.
.

"مودرنا" ترفع مستهدفات إنتاجها للقاح كورونا 20%

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت شركة التكنولوجيا الحيوية الأميركية "مودرنا" – مطورة لقاح ضد كورونا - اليوم الاثنين عن خطط زيادة إنتاجها من لقاح "كوفيد-19" هذا العام، مما رفع الحد الأدنى من الجرعات التي تتوقع أن تصنعها بنسبة 20% إلى 600 مليون.

وقالت الشركة إنها تعمل على إنتاج ما يصل إلى مليار جرعة من لقاح "كوفيد-19" هذا العام. وقالت الشركة التي تتخذ من ماساشوستس مقرا لها في بيان، إن الولايات المتحدة تسير على الطريق الصحيح لتأمين 100 مليون جرعة من لقاح مودرنا بحلول نهاية مارس و100 مليون إضافية بحلول يونيو. وفقاً لما ذكرته شبكة “CNBC”، واطلعت عليه "العربية.نت".

ومنحت إدارة الغذاء والدواء الأميركية تصريحا طارئا للقاح الشركة للإنتاج للأشخاص البالغين من عمر 18 عاماً فأكثر مطلع ديسمبر، كما بدأت في عمليات التطعيم باللقاح.

وقالت الشركة، إن الحكومة الفدرالية وافقت على شراء 200 مليون جرعة من لقاح مودرنا مع خيار تأمين 300 مليون جرعة إضافية.

منحت الولايات المتحدة، الجمعة، ترخيصا طارئا لاستخدام لقاح شركة مودرنا المضاد لكوفيد-19، على ما أعلنت إدارة الغذاء والدواء.

بذلك، يُصبح لقاح مودرنا ثاني لقاح تتم الموافقة عليه في الولايات المتحدة بعد لقاح فايزر/بيونتيك، على أن يُستخدم في إطار حملة التلقيح الضخمة التي بدأت الاثنين في البلاد.

وكما حصل بالنسبة إلى لقاح فايزر/بيونتيك الذي تمت الموافقة عليه قبل 7 أيام، منحت إدارة الغذاء والدواء الضوء الأخضر للقاح مودرنا غداة إعطاء لجنة خبراء أميركيين رأيا إيجابيا بما يتعلّق به.

وقال الرئيس دونالد ترمب "تهانينا، لقاح مودرنا بات متوافرا الآن!".

من جهته، قال رئيس إدارة الغذاء والدواء الدكتور ستيفن هان، إنه "مع توافر لقاحَين الآن للوقاية من كوفيد-19، تكون إدارة الغذاء والدواء الأميركيّة قد اتّخذت خطوة أخرى حاسمة في مكافحة هذه الجائحة".

ويعتبر خبراء الأوبئة أنه يجب تلقيح أكثر من 70% من سكّان دولة ما لوقف تفشّي الفيروس فيها. وتعني هذه النسبة أن 230 مليون شخص في الولايات المتحدة يجب أن يتم تحصينهم ضد الفيروس.

وبدأت هذه الشركة الفتيّة العمل على لقاحها في يناير 2019، بالتعاون مع المعاهد الوطنية الأميركية للصحة، وقد تلقّت 2.5 مليار دولار من التمويل العام.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة