.
.
.
.
بنوك الإمارات

بنك إماراتي يعتزم نقل نصف موظفيه للخارج

نشر في: آخر تحديث:

يخطط بنك المشرق، ثالث أكبر بنوك دبي، لنقل ما يقرب من نصف موظفيه إلى مواقع أرخص والسماح لجزء آخر من الموظفين للعمل من منازلهم كجزء من عملية إعادة تنظيم من شأنها أن تقلص عدد موظفيه بالإمارات، وفقا لأشخاص مطلعين على الأمر.

وقالت المصادر، إن أقدم بنك مملوك للقطاع الخاص في الإمارات العربية المتحدة أخطر الموظفين هذا الأسبوع بأنه سيحول الوظائف إلى مواقع من بينها الهند أو مصر أو باكستان.

وسيلغي البنك أيضا عدداً كبيراً من المناصب القائمة ويستحدث أخرى جديدة للموظفين الذين ينتقلون إلى ما يسميه "مراكز التميز"، على حد قولهم، وفقاً لما ذكرته "بلومبرغ"، واطلعت عليه "العربية.نت".

وبلغ عدد موظفي بنك المشرق وشركاته التابعة نحو 5000 شخص في سبتمبر 2019.

إصلاح البنك

وخفضت البنوك في جميع أنحاء العالم الآلاف من الوظائف كأسرع وسائل خفض التكاليف للتغلب على الانكماش الاقتصادي والتكيف مع الانتقال إلى الخدمات الرقمية. واضطرت البنوك في الاقتصادات التي يهيمن عليها المغتربون في الخليج إلى التعامل مع فترة من انخفاض أسعار النفط وضعف الربحية.

وفي حين أن تحويل العمليات المكتبية إلى المدن التي تشكل فيها الرواتب جزءاً صغيراً مما يكسبه المصرفيون في الإمارات العربية المتحدة ليس جديداً تماماً، إلا أن حجم التحول المخطط من قبل المشرق كبير.

وقالت المصادر، إنه سيسمح لبعض الموظفين بشكل دائم بالعمل عن بعد في المراكز خارج الإمارات، كما يخطط البنك لخفض الرواتب 7% إضافية من موظفيه الإماراتيين من خلال تحويل تلك الوظائف إلى وظائف من العمل من المنزل.

ومن المتوقع ان يتم الانتهاء من خطة النقل على ثلاث مراحل بحلول أكتوبر من هذا العام.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة