.
.
.
.
سوفت بنك

سوفت بنك يخطط لبيع سندات بمليار دولار

نشر في: آخر تحديث:

يعتزم سوفت بنك بيع أول سندات لها منذ أكثر من عام، لتنضم إلى قطيع الجهات المصدرة على مستوى العالم للاستفادة من أسواق الائتمان في ظل انخفاض تكاليف الاقتراض.

ويستعد تكتل التكنولوجيا الياباني لبيع حوالي 100 مليار ين (973 مليون دولار) من السندات الهجينة، وفقا لوكيل الاكتتاب المشارك، شركة نومورا القابضة، حيث يتم التخطيط لتسعير السندات هذا الشهر.

وبدأ المقترضون من منطقة آسيا والمحيط الهادئ العام مع فيضان من مبيعات السندات، حيث بلغ الإصدار بالدولار واليورو 20 مليار دولار في يومين فقط، وفقاً لما ذكرته "بلومبرغ"، واطلعت عليه "العربية.نت".

وانتعشت سندات وأسهم مجموعة سوفت بنك بشكل حاد في العام الماضي بعد تراجع في البداية عندما صدمت الأسواق في أوائل مارس بسبب الوباء والمخاوف بشأن عبء الديون الكبيرة للشركة.

ورد المؤسس ماسايوشي سون بخطة لبيع أصول بقيمة 4.5 تريليون ين وإعادة شراء أسهم بقيمة 2.5 تريليون ين تعادل 24 مليار دولار، في حين أن مجموعة سوفت بنك لديها درجة A- درجة الاستثمار محليا من وكالة التصنيف الائتماني اليابانية، لديها تقييمات غير المرغوب فيه من موديز وS&P العالمية.

وقال البنك الاستثماري في بيان إنها تعتزم بيع سندات الين بأجل 35 عاما، إلا أنها ستكون قابلة للاستدعاء بعد السنة الخامسة، سيتم استخدام عائدات بيع الديون للاسترداد المبكر للسندات الهجينة التي لها تاريخ استدعاء مبكر في سبتمبر.

وسجل البنك أرباحاً قياسية بلغت 784.4 مليار ين (7.6 مليار دولار)، في أعمالها في صندوق الرؤية للأشهر الثلاثة المنتهية في 30 سبتمبر حيث أثمر الاستثمار في الشركات الناشئة بعد ارتفاع واسع في أسهم التكنولوجيا.