.
.
.
.
فيروس كورونا

رئيس موديرنا: "كورونا" سيظل موجوداً إلى الأبد

احتمال كبير بأن يصبح مستوطناً

نشر في: آخر تحديث:

قال مسؤولو الصحة العامة وخبراء الأمراض المعدية، إن هناك احتمالاً كبيراً بأن يصبح كوفيد-19 مرضاً مستوطناً، مما يعني أنه سيكون موجوداً في جميع الأوقات على الرغم من أنه من المحتمل أن يكون بمستويات أقل مما هو عليه الآن.

وحذر الرئيس التنفيذي لشركة "موديرنا" والتي طورت لقاحات ضد وباء كوفيد-19 أمس الأربعاء من أن فيروس كورونا الذي تسبب في توقف اقتصادات العالم وغرق المستشفيات سيظل موجوداً "إلى الأبد".

وقال مسؤولو الصحة العامة وخبراء الأمراض المعدية، إن هناك احتمالاً كبيراً بأن يصبح كوفيد-19 مرضاً مستوطناً، مما يعني أنه سيصبح موجوداً في المجتمعات في جميع الأوقات، على الرغم من أنه من المحتمل أن يكون عند مستويات أقل مما هو عليه الآن.

ويبدو أن الرئيس التنفيذي لشركة موديرنا، ستيفان بانسل، يوافق على أن كوفيد-19 سيصبح مستوطناً، قائلاً "SARS-CoV-2 لن يختفي". وفقاً لما ذكرته شبكة “CNBC”، واطلعت عليه "العربية.نت".

وقال خلال حلقة نقاش في مؤتمر جي بي مورغان للرعاية الصحية: "أعتقد أننا سنعيش مع هذا الفيروس، إلى الأبد".

وأضاف: "سيتعين على مسؤولي الصحة مراقبة الأنواع الجديدة من الفيروس باستمرار، حتى يتمكن العلماء من إنتاج لقاحات لمكافحتها".

فيما اكتشف باحثون في أوهايو يوم الأربعاء نوعين مختلفين جديدين من المحتمل أنهما نشآ في الولايات المتحدة وأن أحدهما سرعان ما أصبح السلالة المهيمنة في كولومبوس، أوهايو، على مدى ثلاثة أسابيع في أواخر ديسمبر وأوائل يناير.

وقال باحثو شركة فايزر إن لقاحها الذي تم تطويره باستخدام تقنية mRNA مع شركة "بيونتك"، يبدو فعالاً ضد طفرة رئيسية في سلالة المملكة المتحدة بالإضافة إلى أحد الأنواع الموجودة في جنوب إفريقيا.

وتم ترخيص لقاح موديرنا من قبل إدارة الغذاء والدواء للاستخدام في الأميركيين الذين تبلغ أعمارهم 18 عاماً أو أكبر. لا تزال هناك حاجة لإتمام دراسات إضافية على الأطفال، الذين يمكن أن تستجيب أجهزتهم المناعية للقاحات بشكل مختلف عن تلك الخاصة بالبالغين.

ويتسابق المسؤولون الأميركيون لتوزيع جرعات من كلا اللقاحين، ولكن من المحتمل أن يستغرق الأمر شهوراً قبل أن تتمكن الولايات المتحدة من تلقيح عدد كافٍ من الناس لتحقيق مناعة القطيع، مما يعني أن الفيروس لن يكون لديه ما يكفي من المضيفين الجدد للانتشار. ومع ذلك، قال بانسل يوم الأربعاء إنه يتوقع أن تكون الولايات المتحدة من أوائل الدول الكبيرة التي تحقق "حماية كافية" ضد الفيروس.

وهناك بالفعل أربع فيروسات كورونا مستوطنة في جميع أنحاء العالم، لكنها ليست معدية أو مميتة مثل كوفيد-19، وفقاً لمنظمة الصحة العالمية.