.
.
.
.
لقاح كورونا

أول دولة أوروبية توافق على استخدام لقاح كورونا الروسي!

تم تطعيم 1% فقط من المجريين باللقاحات الغربية

نشر في: آخر تحديث:

أصبحت المجر أول دولة في الاتحاد الأوروبي توافق على لقاح "كوفيد-19" الروسي، حيث يخاطر رئيس الوزراء فيكتور أوربان قبل الانتخابات لتسريع خروج البلاد من أزمة فيروس كورونا.

منحت هيئة تنظيم الأدوية في المجر موافقة طارئة على "سبوتنيك V" الروسي وكذلك لقاح "أسترازينيكا"، حسب ما قال مدير مكتب مجلس الوزراء غيرغلي غولياس، يوم الخميس.

جاء القرار بعد ضغوط من قبل أوربان لتسريع العملية وتجنب الاتحاد الأوروبي، الذي لم يأذن بأي منهما بعد. وفقاً لما ذكرته "بلومبرغ"، واطلعت عليه "العربية.نت".

في حين أن أوربان يتعرض لانتقادات منتظمة في الاتحاد الأوروبي بسبب علاقته الحميمة مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين وقيادة الحزب الشيوعي الصيني، فقد يكون فقط أول زعيم غربي، وليس الزعيم الوحيد، الذي يؤمن إمدادات بديلة من الشرق وسط التعميم البطيء لإمدادات اللقاحات الغربية التي تركت الحكومات في حالة من الغضب.

تدرس الحكومة في بودابست أيضاً شراء لقاح صيني من "سينوفارما".

واجهت المجر شكوكاً عامة بشأن اللقاحات وحتى الآن لم تقم بإعطائها سوى ما يزيد قليلاً عن 1% من سكانها وسط جرعات قليلة من شركات "فايزر" و"موديرنا".

وقد حذرت الحكومة من أنه بدون زيادة التطعيمات، فإن القيود مثل حظر التجول المسائي وإغلاق بعض الشركات قد تكون سارية المفعول خلال الصيف.

وسيكون وزير الخارجية بيتر زيجارتو في موسكو يوم الجمعة حيث قد يوافق على شراء لقاح روسي بكمية كبيرة.

على الرغم من الموافقة الطارئة، لمدة ستة أشهر أولية، لا تزال هيئة الصحة المجرية تراجع النسخة الروسية في الاختبارات، وقد يحدث التلقيح الجماعي فقط بعد التوقيع، حسبما أفاد التلفزيون الحكومي في وقت متأخر من يوم الأربعاء، نقلاً عن هيئة تنظيم الأدوية الوطنية.