.
.
.
.
فيروس كورونا

كيف تحافظ على حماسك أثناء إغلاقات كورونا؟

حتى لا تشعر بالإحباط

نشر في: آخر تحديث:

يكافح معظم الناس بالفعل للبقاء متحمسين في يناير، في ظل المزيد من عمليات الإغلاق الصارمة بسبب فيروس كورونا في العديد من الدول ما جعل بداية عام 2021 أكثر صعوبة.

في المملكة المتحدة، يعاني المواطنون من موجة الإغلاق للمرة الثالثة والتي تزامنت مع أعياد الميلاد لتقضي على أحلام السفر ومقابلة العائلة، وفقاً لما قاله نيك تيلور، الرئيس التنفيذي لمنصة الصحة العقلية في مكان العمل Unmind.

ووفقاً لخبراء الصحة النفسية يعاني العديد من الأشخاص من نقص الحافز والإحساس بالإرهاق، حيث بذل الجميع ما بوسعهم للبقاء على قيد الحياة.

ومع ذلك، يقول هؤلاء الخبراء إن هناك طرقاً لمعالجة نقص الحافز ومشاعر الإرهاق في أشهر الشتاء، وفقاً لما ذكرته شبكة "CNBC"، واطلعت عليه "العربية.نت".

السلامة والأمن

وفقاً لخبير ذروة الأداء ستيفن كوتلر، فإن الخطوة الأولى هي معالجة أي مخاوف أساسية تتعلق "بالسلامة والأمن" قد تكون قد ألقاها الوباء عليك، أي امتلاك ما يكفي من المال لدفع الفواتير.

وقال إن هذا مهم لأنه من الصعب توليد دافع داخلي إذا كنا نتعامل مع مخاوف السلامة والأمن الأساسية.

ويرى أن الأشخاص الذين لم صلوا لمرحلة الأمان بعد، يمكنهم تهدئة نظامهم العصبي عبر ممارسة التمارين الرياضية بانتظام.

وبالمثل، قال تايلور إن ممارسة الامتنان تعني "محاولة إيجاد الوقت لملاحظة الأشياء التي تستمتع بها، والتي تعمل على تحسين رفاهيتك"

قسّم أهدافك

قال أدريان مورهاوس، السباح ذو الميدالية الذهبية الأولمبية والذي يشغل الآن منصب العضو المنتدب لشركة الاستشارات الإدارية في المملكة المتحدة Lane4، إن إحدى أكبر المشكلات في البقاء متحمساً هي عدم تحطيم الأهداف بما فيه الكفاية.

وأوضح أن تحديد قرار للعام الجديد مثل "اللياقة"، على سبيل المثال، مهمة كبيرة و "غامضة". وأضاف أن المفتاح، إذن، هو البحث وراء رغبتك في تحقيق هذا الهدف، حيث يمكن أن يختبر ذلك الدوافع وراء ذلك.

وفي حالة ممارسة الرياضة خلال أيام الشتاء الأقصر، أوصى مورهاوس بالتمرين في وقت الغداء، وكذلك محاولة إعداد جلسات تمارين جماعية عبر الإنترنت للتأكد من التزامك بهذه الخطة.

واقترح جون فورنو، الرئيس التنفيذي لأداة إدارة المشروع Hive، تقسيم المهام إلى مهام صغيرة أو "إجراءات فرعية" يمكن الوصول لها خلال 20 إلى 30 دقيقة.

وقال فورنو، يمكنك أن تختار مكافأة في كل مرة تكمل فيها مهمة ويفضل أن تكون تلك المكافأة التي تستلزم الابتعاد عن شاشة الكمبيوتر.

بروتوكول الاسترداد النشط

وأكد كوتلر، مؤلف كتاب "فن المستحيل"، على أهمية وضع "بروتوكول التعافي النشط" في مكانه في نهاية الأمر، وهو شيئ أساسي فصل الشتاء عندما يميل الناس إلى الشعور بمزيد من الإرهاق.

كورونا تعبيرية
كورونا تعبيرية

ويعد هذا نشاطاً مجدداً ويهدئ الجهاز العصبي، مثل التمدد أو التنفس أو اليوجا الخفيفة أو حتى المشي لمدة 20 دقيقة بالخارج.

وأضاف أن الحصول على سبع إلى ثماني ساعات من النوم كل ليلة هو جزء مهم آخر من هذا التعافي اليومي.

الهوايات

قال كوتلر إن ممارسة الهوايات لمدة 20 دقيقة فقط يومياً سيجعل الأوقات الصعبة تمر سريعاً مثل البستنة أو الرسم أو التمرين.

وأشار إلى أن ممارسة الهوايات تحفز الجسم لإطلاق أكسيد النيتريك الذي يدفع هرمونات التوتر ويهدئ الجهاز العصبي.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة