.
.
.
.
اقتصاد الخليج

بوسطن كونسلتينغ للعربية: الاستدامة البيئية إحدى أولويات دول الخليج

وضعتها السعودية كأولوية ضمن رئاستها لمجموعة العشرين

نشر في: آخر تحديث:

قال المدير والشريك في شركة بوسطن كونسلتينغ غروب (BCG)، رامي رفيع، في مقابلة مع العربية، اليوم الأحد، إن الشركات تستفيد من مبادرات الاستدامة البيئية، وأظهرت دراسة للمجموعة أن أثر الشركات على المجتمع عندما يكون مرتفعا يساهم في زيادة أرباحها، ويرفع تقييمها بنحو 15 إلى 20% مقارنة بالشركات العادية.

وأضاف رامي رفيع، أن الاستدامة البيئية أولوية لدى دول الخليج، ووضعتها السعودية كأولوية ضمن رئاستها لمجموعة العشرين خلال العام 2020، ووضعتها دبي كأولوية لإكسبو 2021، وكذلك قطر لكأس العالم 2022.

وأظهر تقرير حديث لشركة Boston Consulting Group، زيادة مستوى الوعي العام في منطقة الخليج بشأن التحديات المتزايدة الناجمة عن ظاهرة الاحتباس الحراري، موضحا أن ذلك يعود إلى الأدوار التي تقوم بها الحكومات والمؤسسات في دعم مبادرات الاستدامة البيئية.

وذكر التقرير أن 80% من المستهلكين في منطقة الخليج يرغبون باتباع نمط حياة مستدام، فيما يرى 44% من السكان أن للتغير المناخي أثرا مباشرا على حياتهم اليومية.

وقال رامي رفيع إن الاستدامة البيئية تؤثر على خلق الوظائف وزيادة الناتج المحلي الإجمالي للدول.

وأشار إلى أن هناك أمثلة ناجحة في الاستدامة كأولوية للشركات، منها مجموعة ماجد الفطيم قررت تخفيض استهلاك الكهرباء والمياه واستخدام الطاقة المتجددة، وشركة المراعي، قررت تخفيض 3 آلاف طن عبوات بلاستيكية من منتجاتها، وإنشاء مصنع بالطاقة الشمسية.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة