.
.
.
.
صندوق الاستثمارات

"صندوق الاستثمارات" يحقق مكاسب دفترية 30 ضعف استثماره في لوسيد

سوف يمتلك الصندوق حصة تبلغ 62% في لوسيد

نشر في: آخر تحديث:

للمرة الثانية يثبت الواقع سحر دخول المملكة العربية السعودية في مجال السيارات الكهربائية.

يحظى صندوق الثروة السيادي الرئيسي في المملكة بمكاسب دفترية تزيد عن 30 ضعفاً استثماره في شركة لوسيد موتورز Lucid Motors، حيث من المقرر أن ترتفع قيمة حصته كجزء من صفقة لطرح الشركة للاكتتاب العام.

يعد استثمار صندوق الاستثمارات العامة في لوسيد تأكيد على رهاناته الناجحة في صناعة السيارات الكهربائية، حيث كان يمتلك حصة تبلغ نحو 5% في عام 2019 في تسلا قبل قيامه ببيع جزء منها.

سوف يمتلك صندوق الاستثمارات العامة، حصة تبلغ 62% في لوسيد، بمجرد اكتمال الاستحواذ على الشركة من جانب شركة الاستحواذ ذات الغرض الخاص تشرشل كابيتالChurchill Capital IV وستقدر قيمة الحيازة بحوالي 32 مليار دولار، بناءً على سعر السهم الحالي تشرشل كابيتال المدرجة في بورصة لندن، وفقاً لما ذكرته "بلومبرغ"، واطلعت عليه "العربية.نت".

ستمثل الصفقة الفوز بالجائزة الكبرى لصندوق الاستثمارات العامة، الذي استثمر مليار دولار في لوسيد في عام 2018، ومن المتوقع أن يوفر 600 مليون دولار إضافية لتمويل الشركة قبل اكتمال صفقة الاندماج.

تحت قيادة ياسر الرميان، قام صندوق الاستثمارات العامة بتحويل أولويات الاستثمار ومنها بناء حصص في شركات مثل أوبر، وجيو بلاتفورمز، والأخيرة هي شركة الخدمات الرقمية التي يسيطر عليها الملياردير الهندي موكيش أمباني .

ارتفعت عائدات الصندوق على الاستثمار من حوالي 3% بين عامي 2014 و2016 إلى 8% من 2018 إلى 2020، وفقاً لموقع صندوق الاستثمارات العامة. لقد ضاعفت أصولها بأكثر من الضعف في السنوات الخمس منذ أن تولى ولي العهد الأمير محمد بن سلمان منصب رئيس مجلس الإدارة.

الاستثمارات هي جزء من استراتيجية تهدف إلى تعزيز العوائد من ثروة المملكة مع تنويع الاقتصاد السعودي وخلق فرص العمل.